ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الأطر الإعلامية وانعكاساتها علي الصراعات في إفريقيا

المصدر: مجلة دراسات إعلامية
الناشر: جامعة إفريقيا العالمية - كلية الإعلام
المؤلف الرئيسي: مصطفي، زينب عبدالرحمن أزرق (مؤلف)
المجلد/العدد: ع4
محكمة: نعم
الدولة: السودان
التاريخ الميلادي: 2019
التاريخ الهجري: 1440
الشهر: يناير
الصفحات: 105 - 128
ISSN: 1858-7208
رقم MD: 1008228
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

62

حفظ في:
المستخلص: تستمد هذه الدراسة أهميتها من منظور إعلامي بسعيها لفحص الأطر الإعلامية وتناولها في إطار مجتمع قاري شديد التنوع والاستقطاب، وذلك من خلال دراسة الأسباب التي تضافرت لخلق واقع إعلامي تتعدد إشكاليته، ويعاني من خلل في مختلف الأصعدة سواء كان في صعيد توازنات التدفق المعلوماتي والتقني بين دول القارة ودول المركز، أو بين النمو الديمغرافي والنزاعات المختلفة أو غيرها، أو من فشل في التحكم في التكنلوجيا، مما جعل كثير من الدول الإفريقية تفتقر إلى تحديد الفلسفة التي تحكم علاقاتها بالإعلام وبالتالي مقدرتها على إدارة الصراعات لتصبح مجرد ردود أفعال، وتتحمل القارة تركة استعمارية مثقلة خلفت عدة مستويات من التبعية للإعلام في إفريقيا، تتراوح بين تبعية للسلطة الحاكمة تبدو واضحة في علاقات الملكية، أو تبعية لوكالات الأنباء والإعلان الدولية. هذه التبعية خلقت نوعا من اعتماد الإعلام الغربي على عكس صورة سلبية عن القارة وعكس الصراعات التي تدور فيها بصورة أكثر تضخما، ونقل أنباء الكوارث والتقليل من أهمية الأنباء التي تتناول إعادة البناء الاقتصاد الوطني أو إنجاز بعض المشروعات التنموية والاجتماعية والثقافية. أما التبعية لوكالات الإعلان الدولية والتي تروج لنمط معيشي استهلاكي يبعد هذه الدول عن همومها ويعمل على تقويض الاستقلال لاقتصادياتها، وهنا يبرز دور التمويل كأحد الأدوات التي تتعارض مع حرية وسائل الإعلام، إذ تتيح للمعلنين التدخل في مضامين هذه الوسائل وهذا وجه آخر من أوجه الصراع. كذلك البحث الإعلامي الإفريقي يخضع بدوره للسوق العالمي ويحقق مصالح الهيئات التي تموله. لذلك تشدد التوصيات على أهمية الإعلام (بوسائله التقليدية أو محركاته الحديثة لنظم وعمليات الاتصال)، في هدم أو بناء القواعد المشتركة بين مجتمعات دول القارة وذلك إما بالتصالح مع المطلوبات المحلية، أو بفرض نظام نمطي لسياسات وإجراءات اتصالية تغفل عن الاتجاهات التنموية وسبل إرساء السلام كمطلب أولي للنهضة في القارة.

This is a media focused study that inspects media frameworks in a diverse and polarized continental community by studying factors contributing to the current un-healthy media spectrum. This unfavorable media spectrum is manifested in the unbalanced flow of information and technology between the countries in the continent and center countries, demographic growth, conflicts, failures in using technology to the greater benefit which led to a continental lack of philosophy that governs the strategic relationship with media and hence the ability to manage its conflicts and reduced its role to being a reactive one. On the other hand, the content has a heavy colonial background that is still influencing its media and in some cases creating core country compliant African media. Another observation is also evident in government institutions owning media or direct links with international media powerhouse institutions. This unbalanced relationship with the media has influenced core countries media to only choose to report what they see as valid big news which is blown out of proportion and usually its negative, or crises related, or conflict related, or serves its own purposes at the same time it chooses to neglect news about rebuilding of national economies, cultural and social news. The study also observed another form of compliance with core countries media streams by adopting a consumer life style that drives nations from its own issues, inhibiting its economies, this is usually more evident in the cases of direct funding and advertising as a tool that has a negative effect on media freedom by giving advertisers the space to influence and interfere in some cases in the direction and freedom of speech within media outlets which is in another angel another form of conflict that shadows the media. Academic African research is mostly working in the shadows of international markets and serves the purposes of the commissions that supports and funds it. Hence Recommendations stress on the fact of media significance (Traditional media, new media, multimedia communications) in building common grounds between continental communities or not by considering local needs and or by adapting a stereotype political system and media communications policies and regulations that chooses not to consider local communities’ development directions and peace building initiatives as first priority.

ISSN: 1858-7208