ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الدور الحوكمي للمراجع الخارجي في اكتشاف مخاطر المراجعة وزيادة موثوقية التقارير المالية: دراسة ميدانية على المراجعين الخارجيين بالسودان وديوان المراجعة القومي

المؤلف الرئيسي: عبدالدائم، أحمد حسن مصطفي (مؤلف)
مؤلفين آخرين: عبدالله، عبدالرحمن عبدالله عبدالرحمن (مشرف)
التاريخ الميلادي: 2019
موقع: الخرطوم
التاريخ الهجري: 1440
الصفحات: 1 - 273
رقم MD: 1013348
نوع المحتوى: رسائل جامعية
اللغة: العربية
الدرجة العلمية: رسالة ماجستير
الجامعة: جامعة النيلين
الكلية: كلية الدراسات العليا
الدولة: السودان
قواعد المعلومات: Dissertations
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

145

حفظ في:
المستخلص: تناولت الدراسة الدور الحوكمي للمراجع الخارجي ودوره في اكتشاف مخاطر المراجعة وزيادة موثوقية التقارير المالية بديوان المراجعة القومي ومكاتب المراجعة الخارجية بالسودان، وتمثلت مشكلة الدراسة في عدم اهتمام الكثير من المراجعين في الوقت الراهن بمخاطر المراجعة وآثارها السالبة على مهنة المراجعة وموثوقية التقارير المالية وعدم وعيهم بالدور الذي يمكن أن تلعبه حوكمة مهنة المراجعة في التقليل من تلك المخاطر ومعالجة آثارها مما يزيد من موثوقية التقارير المالية التي يتم الاعتماد عليها في عملية اتخاذ القرار، تكمن أهمية الدراسة في توجيه اهتمام الأجهزة الرقابية ومنظمات الأعمال بضرورة التوجه نحو استخدام الدور الحوكمي للمراجع الخارجي باعتباره أداة فعالة تساعد في اكتشاف مخاطر المراجعة، هدفت الدراسة إلى اختبار العلاقة بين التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية التنظيمية للمراجعة وتقليل مخاطر المراجعة. دراسة أثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية العملية للمراجعة في تقليل مخاطر المراجعة. دراسة أثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية التنظيمية للمراجعة في زيادة موثوقية التقارير المالية. دراسة أثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية العملية للمراجعة وضمان سلامة موثوقية التقارير المالية. ولتحقيق أهداف الدراسة تم اعتماد المنهج الوصفي التحليلي وتم الاعتماد على عينة مكونة من (113) مستجيبا متمثلة بمساعدي المراجعين ومدراء وشركاء وأعضاء فريق مكاتب المراجعة بولاية الخرطوم، وتتمثل فرضيات الدراسة في الآتي: الفرضية الأولى: يؤثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية التنظيمية للمراجعة في الحد من مخاطر المراجعة المتلازمة. الفرضية الثانية: يؤثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية العملية للمراجعة في الحد من مخاطر المراجعة المتلازمة. الفرضية الثالثة: يؤثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية التنظيمية للمراجعة في الحد من مخاطر المراجعة المرتبطة بالرقابة. الفرضية الرابعة: يؤثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية العملية للمراجعة في الحد من مخاطر المراجعة المرتبطة بالرقابة. الفرضية الخامسة: يؤثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية التنظيمية للمراجعة في الحد من مخاطر المراجعة المرتبطة بالاكتشاف. الفرضية السادسة: يؤثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية العملية للمراجعة في الحد من مخاطر المراجعة المرتبطة بالاكتشاف. الفرضية السابعة: يؤثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية التنظيمية للمراجعة على موثوقية التقارير المالية. الفرضية الثامنة: يؤثر التزام المراجع الخارجي بالآليات المهنية العملية للمراجعة على موثوقية التقارير المالية. بعد إجراء التحليل الإحصائي توصلت الدراسة إلى عدة نتائج منها: ساعدت الآليات المهنية التنظيمية للمراجعة في تفعيل برامج التعليم والتدريب المهني المستمر، الآليات المهنية العملية للمراجعة ساعدت في كشف التلاعب من جانب الإدارة في القوائم المالية، ساهم الدور الحوكمي للمراجع الخارجي في إخراج تقارير موثوقة تعبر عن صدق تمثيل الأحداث والظواهر.أوصت الدراسة بضرورة الدور الحوكمي للمراجع الخارجي في الحد من المخاطر الملازمة التي تعتمد على مدى حجم الشركة محل المراجعة والتغيرات في الإجراءات والأنظمة، العمل على مواكبة التطورات الحديثة في بيئة الأعمال والاعتراف بالتطورات الحديثة للمراجعة الخارجية ودورها في اكتشاف مخاطر المراجعة، ضرورة توفير الكفاءة الفنية والمعرفة اللازمة للقائمين بالمراجعة الخارجية.

عناصر مشابهة