ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







التفاعل بين الأدب المغربي والمشرقي في آثار رحلة المقري

المصدر: مجلة دراسات
الناشر: جامعة طاهري محمد بشار - مخبر الدراسات الصحراوية
المؤلف الرئيسي: محمد، فتحي (مؤلف)
المجلد/العدد: ع11
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2017
الشهر: جوان
الصفحات: 57 - 66
ISSN: 2335-187X
رقم MD: 1017426
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
كلمات المؤلف المفتاحية:
الرحلة | المقري | التفاعل | الأدبي | المغرب | المشرق | The Journey | El Mokri | Interaction | Literary | West | East
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

6

حفظ في:
المستخلص: ألف الإنسان العربي الرحلة فاتخذها قاعدة في حياته، بغية السير في مناكب الأرض، والتعرف على طبيعتها وأعراقها المتباينة الأجناس والثقافات. تكشف الرحلة الحجب المستورة عن الرحالة وتضعه في موقع طيب لمقايسة نفسه وأحوال أمته مع بقية الأمم، ومن ثمة فهي تنمي الطموح وتقوي العزيمة وتذكي القريحة وتشبع الظمأ الروحي والنفسي بتكسيرها للحياة الرتيبة، وتحلق بالنفس إلى ما هو أرحب وأفضل. اتخذ طلاب العلم الرحلة وسيلة في ارتياد الحواضر العلمية مغربا ومشرقا إثراء لمعارفهم وتوسيعا لمداركهم، من هؤلاء أحمد المقري الذي رحل إلى المغرب الأقصى أولا، وبعد أن ضاقت به للسبل، رحل إلى مصر، فاتخذها مقاما ومنطلقا إلى بلاد الحرمين، ثم بيت المقدس، ومنها إلى الشام ثم حط عصا الرحال في مصر بغير طيب نفس، فكان خير سفير لأمته، ونبراسا واريا في الحواضر التي حل بها.

The man has written on journey and took it as a basis in life to walk around the earth, make acquaintance with its nature and its differentes races and cultures. The journey reveals what is hidden from the traveler and put him in a good place to measure himself and the situation of his nation with others. It growths the ambition and strengthen the will, satisfying the spirit thirst through killing boredom and taking higher the spirit into best and wide places. Students considered the journey from west to east as source of developing knowledge, Ahmed EL Mokri was one of them, he first travelled to extreme Maghreb then to Egypt where he has taken it as a settlement then to move towards Makkah, El Quds, Syria and despite him Egypt was his last refuge. He was the best ambassador for his nation, a flamed cresset in each civilization he settled.

ISSN: 2335-187X

عناصر مشابهة