ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







نهاية الفلسفة ومهمة التفكير

المصدر: أوراق فلسفية
الناشر: أحمد عبدالحليم عطية
المؤلف الرئيسي: هيدجر، مارتن (مؤلف)
مؤلفين آخرين: سليمان، جمال (مترجم)
المجلد/العدد: ع63
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2020
الصفحات: 128 - 142
رقم MD: 1018936
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

34

حفظ في:
المستخلص: سلط المقال الضوء على موضوع بعنوان نهاية الفلسفة ومهمة التفكير. عرض المقال الإجابة على تساؤلين، عرض التساؤل الأول إلى أحد تصل الفلسفة لنهايتها في العصر الحالي؛ فالفلسفة هي الميتافيزيقيا وهي تفكر في الموجود في كليته، وأن الوجود يحضر بوصفه علة الموجود في حضوره في كل مرة، وتتبدى العلة بوصفها حضوراً. واستعرض التساؤل الثاني أي مهمة تبقي مصونة للتفكير في نهاية الفلسفة؛ ففكرة هذه المهمة للتفكير يجب أن تستنكر أن يكون ممكناً أن يوجد تفكير لا هو ميتافيزيقيا ولا هو علم؛ فالمهمة التي أغفلتها الفلسفة بالفعل عند بدايتها، وحتى خلال بدايتها، وهي مستمرة فيما بعد وقد تم منعها، وكذلك يبدو أن مهمة التفكير تغلق الادعاء أن الفلسفة لم كن تنمو كموضوع للتفكير، ومن ثم غدت تاريخياً للتدهور المجرد. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2022

عناصر مشابهة