ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







انفعال التخييل في المتوالية المونولوجية في رواية ذاكرة الجسد لأحلام مستغانمي

العنوان بلغة أخرى: The Emotional Imagination in the Dialogue Sequence in "Dhakirat Al-Jasad" of Ahlam Mostaghanmi
المصدر: مجلة الآداب
الناشر: جامعة الملك سعود - كلية الآداب
المؤلف الرئيسي: الجزيري، الطاهر (مؤلف)
المجلد/العدد: مج31, ع3
محكمة: نعم
الدولة: السعودية
التاريخ الميلادي: 2019
التاريخ الهجري: 1440
الشهر: سبتمبر
الصفحات: 57 - 67
DOI: 10.33948/1300-031-003-004
ISSN: 1018-3612
رقم MD: 1023812
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: قامت فكرة البحث على ظاهرة مهيمنة في رواية "ذاكرة الجسد" لأحلام مستغانمي لازمت السرد ولم تنقطع عنه، وهي ظاهرة الانفعال المتخيل وشعرية الحوار الباطني؛ إذ حُبكت حوارات الشخصيات ضمن خيوط السرد حبكا تشابكت معه الأقوال وتداعت الانفعالات. وبعد تفكيك مبنى الخطاب تبينت كيفية ترشح الأقوال الداخلية عن بواطن الشخصيات وجوارحهم، وكشفت عن مقاصد المتكلمين وانفعالاتهم. ولم يكن الانفعال في الرواية مجرد تصور ذهني لدى الشخصيات، وإنما هو انفعال متخيل لما عاشه الأديب من مخاض فكري وعاطفي، أي ما أحسه وتخيله من انفعالات؛ إنه فعلا ذلك الانفعال الخلاق، بعبارة برغسون، وتلك النار المتأججة المطهرة للنفس الإنسانية. إنّ الانفعال في الحوار الباطني في "ذاكرة الجسد"، على طرافته، قد بدا لنا "انفعالا مفتعلا" لأنه لم ينبع مباشرة من الذات المنفعلة، وإنما أفصح عن ذات متخيلة من جنس آخر؛ وهي حياة مستغانمي التي تمكنت من نقل انفعالاتها الصادقة بشعرية عالية عبر شخصيات الرواية، ولم تتردد في خداع القارئ وإيهامه بأن الراوي هو خالد والمروي له هي حياة الاسم المستعار للكاتبة، إذ المعادلة التقليدية التي يكون فيها الراوي من جنس الكاتب. وهكذا خلخلت الكاتبة أفق توقع القارئ بعقد مفارقة عجيبة زادت الأحداث توترا وتشويقا، وترجمت كفاءتها المعرفية باقتدار بعد أن أدركت أن الحرقة يجب أن تولد احتراقا لأن الكتابة في نظرها "نهم وانشغال واحتراق".

This research is based on a dominant phenomenon in the novel by Ahlam Mustaganmi entitled "Dhakirat Al-Jasad", which is hand by hand in the narration, and didn’t changed. The phenomenon of imagined emotion and the poetic of monologue prototype was knitted in the speech. After the dismantling of the speech structure, internal emotions of characters became clear and transparent. Emotion in the novel, is not the intellectual emotional labor of the characters, but is the deep emotional imagination of the writer's experience in life; what he senses, and what he imagined of emotions; it is indeed that creative emotion in Bergson's words and that blazing fire of the human soul. Mustaghanmi reflected the traditional equation that the narrator and the author belong to the same genre; she realized how the author is turned into a receiver, and Hayat's real name was “Ahlam” and not “Hayat”. This is how she effectively translates her competence after she knew that heartburn must be born with caution because writing became an obsession, preoccupation and burning. Mostaghanmi was able to renew in the Arabic narrative experience, when she considered that writing is not only a tragedy, but also a heartburn and burning or not.

ISSN: 1018-3612