ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الأطر الخبرية لقضية الاستيطان الاسرائيلي في المواقع الالكترونية للصحف الامريكية: دراسة تحليلية مقارنة

العنوان بلغة أخرى: News Frames of Israeli Settlement Issue on the websites of American Newspapers: A Comparative Analytical Study
المؤلف الرئيسي: الحمارنة، عبدالله محمد أحمد (مؤلف)
مؤلفين آخرين: عيسى، طلعت عبدالحميد حسين (مشرف)
التاريخ الميلادي: 2019
موقع: غزة
التاريخ الهجري: 1440
الصفحات: 1 - 189
رقم MD: 1027309
نوع المحتوى: رسائل جامعية
اللغة: العربية
الدرجة العلمية: رسالة ماجستير
الجامعة: الجامعة الإسلامية (غزة)
الكلية: كلية الآداب
الدولة: فلسطين
قواعد المعلومات: Dissertations
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

149

حفظ في:
المستخلص: هدف الدراسة: تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على أهم الأطر الخبرية لقضية الاستيطان الإسرائيلي في المواقع الإلكترونية للصحف الأمريكية، ومعرفة قضايا الاستيطان الإسرائيلي التي ركزت عليها هذه المواقع، وأبرز آليات التأطير التي استخدمتها وأدواتها، والكشف عن سمات واتجاهات الأطر الخبرية واتجاهاتها، وأهم الشخصيات المحورية، وأطر الأسباب والنتائج، بالإضافة إلى معرفة أوجه الشبه والاختلاف بين المواقع الإلكترونية للصحف الأمريكية في تأطير قضية الاستيطان الإسرائيلي. منهج الدراسة: تنتمي هذه الدارسة إلى البحوث الوصفية باستخدام منهج الدارسات المسحية، وفي إطاره استخدم الباحث أسلوب تحليل المضمون، ومنهج العلاقات المتبادلة الذي في إطاره تم استخدم الباحث أسلوب المقارنة المنهجية. أداة الدراسة وعينتها: استخدم الباحث أداة استمارة تحليل المضمون المبنية على نظرية الأطر الخبرية، واختار الباحث المواقع الإلكترونية لصحيفتي النيويورك تايمز، والواشنطن بوست، ممثلتين لمجتمع المواقع الإلكترونية للصحف الأمريكية، ومدة الدارسة كانت الحصر الشامل خلال ثلاثة أعوام، وهي (2015م، 2016م، 2017م)، وتمثلت مادة التحليل في جميع المواد الخبرية التي تناولت قضية الاستيطان الإسرائيلي في المواقع الإلكترونية لصحف الدارسة. أهم نتائج الدراسة: 1- بلغ حجم تغطية قضية الاستيطان الإسرائيلي في موقعي الدراسة 365 موضوعا، بواقع 175 موضوعا في موقع صحيفة النيويورك تايمز، و190 موضوعا في موقع صحيفة الواشنطن بوست، وهو ما يعكس تقاربا في حجم الاهتمام بين الموقعين. 2- حازت أطر النتائج المتوقعة على المرتبة الأولى للأطر الخبرية لقضية الاستيطان الإسرائيلي في موقعي الدراسة، تلاها أطر المسئولية، ثم أطر الحلول المقترحة. 3- تفوقت الشخصيات الإسرائيلية باعتبارها شخصيات محورية في موقعي الدراسة على الشخصيات الدولية والفلسطينية بنسبة كبيرة.