ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







استراتيجية مقترحة لتحقيق الميزة التنافسية للبيئة التنظيمية الجامعية في البرامج غير التقليدية "البرامج الجديدة" بكليات جامعة المنيا على ضوء الإستراتيجية التنافسية لمايكل بورتر

المصدر: مجلة البحث في التربية وعلم النفس
الناشر: جامعة المنيا - كلية التربية
المؤلف الرئيسي: أحمد، مها مراد على (مؤلف)
المجلد/العدد: مج34, ع4
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2019
الشهر: أكتوبر
الصفحات: 336 - 445
DOI: 10.21608/mathj.2019.81332
ISSN: 2090-0090
رقم MD: 1051478
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدفت الدراسة إلى البحث في تبني استراتيجيات تنافسية لتحقيق الميزة التنافسية للبرامج الجديدة بكليات جامعة المنيا. واعتبرت الدراسة أن الميزة التنافسية للبرامج الجديدة تنبع من الأثر الذي تحدثه البيئة التنظيمية للجامعة على مستوى الطالب، عضو هيئة التدريس، والموظف، والكلية التابع لها. استندت الدراسة على أن تبني مرتكزات الاستراتيجية التنافسية لمايكل بورتر (التكلفة الأقل، التمايز، التركيز)، وتنفيذها يعتبر متطلبا سابقا مهما حيويا لتحقق البرامج الجديدة بكليات جامعة المنيا الميزة التنافسية. واتبعت الدراسة المنهجية الوصفية التحليلية من خلال مراجعة الأدب النظري، واعتماد تجربة البرامج الجديدة بكليات جامعة المنيا حالة تطبيقية لكونها صاحبة تجربة فريدة وريادية في مجال البرامج الغير تقليدية (برنامج تقنية المعلومات بكلية العلوم، وبرنامج إعداد معلمي العلوم والرياضيات باللغة الإنجليزية بكلية التربية، وبرنامج الصيدلة الإكلينيكية بكلية الصيدلة، وبرنامج الميكاترونيات والربوبوتات الصناعية بكلية الهندسة، وبرنامج الحوسبة والمعلوماتية الحيوية بكلية الحاسبات والمعلومات). وتوصلت الدراسة إلى عدد من النتائج النظرية منها أن هناك ارتباطا قويا بين تبني استراتيجيات تنافسية للبيئة التنظيمية بكليات جامعة المنيا وبين تحقيق للبرامج الجديدة الميزة التنافسية من خلال توفير بيئة تنظيمية تعليمية متميزة، ودعم أعضاء الهيئة التدريسية بما يمكنهم من الأداء المطلوب، وتوفير البيئة الدراسية وتصميم الأنشطة التعليمية الداعمة للتنوع. وعلى ضوء ذلك قدمت الدراسة إستراتيجية مقترحة لتحقيق الميزة التنافسية للبرامج الجديدة بكليات جامعة المنيا في إطار البيئة التنظيمية الداعمة لها على ضوء الاستراتيجيات الثلاثة لمايكل بوتر (التكلفة الأقل، التمايز، التركيز)

The aim of the study was to investigate the adoption of competitive strategies in achieving the competitive advantage of the programs of Minia University colleges. The study found that the competitive advantage of special programs stems from the impact of the organizational environment of the university at the level of the student, faculty member, employee, and college affiliated with it. The study was based on the fact that the adoption and implementation of the principles of Michael Porter's competitive strategy (cost, differentiation, concentration) is a vital prerequisite for achieving the competitive advantage of the programs of Minia University colleges. The study followed the analytical descriptive methodology by reviewing the theoretical literature, and adopting the experience of the programs of the colleges of Minia University is applied because it has a unique and pioneer experience in the field of non-traditional programs (the information technology program in the Faculty of Science, the preparation of teachers of science and mathematics in English at the Faculty of Education, the clinical pharmacy program at the Faculty of Pharmacy, the program of mechatronics and industrial robotics at the Faculty of Engineering . theoretical results. There is a strong correlation between the adoption of competitive strategies for the organizational environment in Minia University colleges and the achievement of special programs by competitive advantage by providing a distinct educational regulatory environment, supporting the faculty members with the required performance, Educational support for diversity. In light of this, the study presented a proposed strategy to achieve the competitive advantage of the programs of Minia University colleges within the framework of the supporting organizational environment in light of Michael Porter's three strategies (cost, differentiation, concentration).

ISSN: 2090-0090