ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







دور المؤسسة الدينية في إيران 1911-1921 م

العنوان بلغة أخرى: The Role of the Religious Institution in Iran 1911-1921
المصدر: آداب الكوفة
الناشر: جامعة الكوفة - كلية الآداب
المؤلف الرئيسي: سالم، بان صبيح (مؤلف)
المجلد/العدد: مج11, ع41
محكمة: نعم
الدولة: العراق
التاريخ الميلادي: 2019
التاريخ الهجري: 1441
الشهر: أيلول / محرم
الصفحات: 429 - 460
DOI: 10.36317/0826-011-041-041
ISSN: 1994-8999
رقم MD: 1053222
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: لقد كان للمؤسسة الدينية في إيران خلال مدة البحث (1911-1918) أثر محوري مهم في صياغة أبرز مسارات العمل السياسي والحزبي، ووضعت الأسس العملية التي ارتكزت عليها العملية السياسية في إيران، في وقت كانت الأخيرة بـأمس الحاجة إلى رؤى وأفكار وتصورات النخب الدينية ورجال الدين، لما تميزوا به من مكانة اجتماعية وحضور فكري متميز، وما كان يوجبه علـيهم تكليفهم الشرعي من التصدي لمجمل القضايا التي يتعرض لها أبناء جلدتهم. تبين من خلال البحث أن رجال الـدين كانوا المحرك الأساس والعمود الفقري الذي استندت إليه العملية السياسية في إيران أعقاب انتهاء مدة الحركة الدستورية الإيرانية عام1911م، إذ حفلت تلك المدة ولغاية نهاية الحرب العالمية الأولى عام 1918م، بأحداث غاية في الأهمية على كافة الصعد الاجتماعيـة والسياسية والاقتصادية وعلى الصعيد الخارجي، فتصدى رموز المؤسسة الدينيـة لتلك الوقائع وعبروا عن مكنونات تصوراتهم لوضع الرؤى والخطوط العريضة لمجملها.

This paper tackles the period from 1911 to 1921 in which establishment in Iran played an important and pivotal role in formulating the most important political and partisan courses of action. It laid the foundation for the political process in Iran, at a time when the latter was in desperate need of visions and ideas of religious elites and men, since they wore distinguished based on the social status and intellectual presence, and did not have to mandate them legitimate to address the totality of the issues facing the people of their skin. Follow – citizen the study reveals that the clerics were the main driver and backbone of the political process in Iran following the end of the period of the Iranian constitutional movement in 1911. This period laste until the end of the first world war in 1918, with events of great importance at all levels of social and political On the external level, the symbols of the religious establishment addressed these facts and expressed their visionary potentials to develop visions and outlines for the whole. They issued a list of the founders and opposition parties, and issued a list of speakers and negotiators inside and outside the parliament. And even officials of foreign powers in Iran.

ISSN: 1994-8999

عناصر مشابهة