ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







تحديات بناء الدولة في العراق: العلاقة بين المركز والإقليم أنموذجا

المصدر: مجلة المستنصرية للدراسات العربية والدولية
الناشر: الجامعة المستنصرية - مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية
المؤلف الرئيسي: العوادى، أحمد محمد على جابر (مؤلف)
المجلد/العدد: ع69
محكمة: نعم
الدولة: العراق
التاريخ الميلادي: 2020
الشهر: أذار
الصفحات: 196 - 211
DOI: 10.35155/0965-000-069-010
ISSN: 2070-898X
رقم MD: 1053309
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EcoLink, HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: عانت الدولة العراقية بعد العام 2003 تحديات خطيرة ومهددة لوجودها، لكن طبيعة العلاقة المتشنجة بين المركز والإقليم يعد في مقدمة هذه التحديات وأخطرها كونها وتهدد وحدة البلد واستقراره سياسيا ومجتمعيا، فالحلول الترقيعية والتوافقات السياسية كان له أثار سلبية على هذه العلاقة وأدت إلى زيادة حدة الأزمة، فضلاً عن عدم قدرة تلك الممسكة بالسلطة من الوصول إلى مرحلة النضوج السياسي والتفكير بإطار يتجاوز النظرة الحزبية والفئوية الضيقة التي تتبناها بعدها ممثلاً لمكون معين وليس ممثلة لدولة ومؤسسات فجعلت إحدى أولوياتها أن تحظى بالشعبية بين جمهورها الذي تمثله، لكن هذه الرؤية القاصرة أدخلت العراق كدولة في مرحلة خطيرة تهدد وجودها واستقرارها لذلك الحاجة اليوم إلى قناعة بالحاجة إلى حلول واقعية تقوم على وضع أسس سليمة لدولة يتعايش فيها الإقليم والمركز ضمن الدولة الواحدة.

After 2003, the Iraqi state has suffered dangerous and existence- threatening challenges. At the forefront of these challenges was the tensed relationship between the center and Kurdistan region which was a dangerous relationship that threatened the unity and stability of the country both politically and socially. As the superficial solutions and political consensus have had a negative impact on this relationship and have exacerbated the crisis. In addition to the inability of those holding power to reach the stage of political maturity and thinking in a framework that goes beyond the narrow partisan and factional view, which it adopts afterwards as a representative of a particular component and not a representativee of a state and institutions. Therefore it has made it one of its priorities to have popularity among its audience. But this inadequate vision has brought Iraq as a country into a dangerous phase that threatens its existence and stability. Therefore, we should be convinced of the need for realistic solutions based on laying the foundations of a sound state in which the region and center coexist within one state.

ISSN: 2070-898X