ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







تأثر شيخ الإرشاديين في إندونيسيا أحمد السوركتي يدعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب

المصدر: مجلة العلوم الشرعية
الناشر: جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
المؤلف الرئيسي: الحماد، إبراهيم بن عبدالله بن عبدالرحمن (مؤلف)
المجلد/العدد: ع20
محكمة: نعم
الدولة: السعودية
التاريخ الميلادي: 2011
التاريخ الهجري: 1432
الصفحات: 15 - 66
ISSN: 1658-4201
رقم MD: 107221
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: IslamicInfo
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: يخلص هذا البحث إلى جملة من النقاط، من أهمها: 1- أن دولة إندونيسيا اكبر دولة إسلامية مساحة وسكانا. 2- ليس من اليسير تحديد تاريخ معين لدخول الإسلام إلى اندونيسيا. 3- وصول دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب إلى إندونيسيا كان مبكراً، وارتبط وصولها برجوع بعض الحجاج من مكة المكرمة. 4- الشيخ أحمد السوركتي ولد في السودان، وتعلم في الحجاز، وسافر إلى إندونيسيا للتعليم والدعوة فمكث فيها ما يقرب ربع قره من الزمان. 5- للشيخ أحمد السوركتي صلة قوية بالملك عبد العزيز، وذلك ظاهر من خلال الوثائق التي لم تنشر إلا قبل 9 سنوات. 6- مر موقف الشيخ أحمد السوركتي من دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب بثلاث مراحل، أولها: عدم الوضوح، والثانية: بمعرفة حقيقتها عن طريق غير مباشرة، والثالثة: بالاتصال المباشر. 7- تجلي تأثر الشيخ أحمد السوركتي بدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب في عدة مظاهر منها: ما يتعلق بالدعوة إلى التوحيد والتحذير من الشرك، وكذا النهي عن الغلو في القبور، ونفي الشفاعة الشركية، والتحذير من البدع، والدعوة إلى الاجتهاد المنضبط، ونبذ التقليد الأعمى. والله اعلم، وصلى الله عليه وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

ISSN: 1658-4201

عناصر مشابهة