ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







تركيا وروسيا في آسيا الوسطي بعد 2003: التحول من استراتيجية التنافس والصراع إلى استراتيجية التعاون والشراكة

العنوان بلغة أخرى: Turkey and Russia in Central Asia after 2003: Shifting from a Strategy of Competition and Conflict to a Strategy of Cooperation and Partnership
المصدر: المجلة الجزائرية للعلوم الاجتماعية والانسانية
الناشر: جامعة إبراهيم سلطان شيبوط الجزائر 3
المؤلف الرئيسي: مكاوي، مهدي (مؤلف)
مؤلفين آخرين: دبش، إسماعيل (م. مشارك)
المجلد/العدد: مج8, ع2
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2020
الشهر: ديسمبر
الصفحات: 191 - 214
DOI: 10.52125/2237-008-002-012
ISSN: 2352-9911
رقم MD: 1113247
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch, HumanIndex
مواضيع:
كلمات المؤلف المفتاحية:
آسيا الوسطي | تركيا | روسيا | التنافس في المصالح | الشراكة | Central Asia | Turkey | Russia | Competition for Interests | Partnership
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

15

حفظ في:
المستخلص: This study focuses on the philosophy of the regional policy of Turkey and Russia in Central Asia and provides an evaluation of this policy. She argues that Turkey and Russia need a new, workable, realistic plan of action for the region, in order to combine their normative view with the reality of the region. The study confirms that in order to strengthen cultural, economic and political relations with the region, the necessary structural and institutional conditions must first be created. After the end of the Cold War and the dissolution of the Soviet Union and the emergence of new independent countries in the Caucasus and Central Asia, Turkey and Russia were forced to restructure the concept of their regional and international policy, and began to The new pursuit of their foreign policy. Since the AKP came to power in 2002 and Putin came to power in 2000, Turkey and Russia have interacted with this transitional geography, and with a complex set of economic, political, and cultural relations with its neighboring regions, each of them has been trying to take a proactive regional political approach In solving the problems between them.

تركز هذه الدراسة على فلسفة السياسة الإقليمية لتركيا وروسيا في آسيا الوسطى وتقدم تقييما لهذه السياسة. وتجادل بأن تركيا وروسيا بحاجة إلى خطة عمل جديدة قابلة للتطبيق وواقعية فيما يتعلق بالمنطقة، من أجل الجمع بين نظرتهما المعيارية وواقع المنطقة. وتؤكد الدراسة أنه من أجل تعزيز العلاقات الثقافية والاقتصادية والسياسية مع المنطقة، يجب أولا تهيئة الظروف الهيكلية والمؤسسية اللازمة، فبعد نهاية الحرب الباردة وتفكك الاتحاد السوفيتي وظهور دول مستقلة جديدة في القوقاز وآسيا الوسطى، اضطرت تركيا وروسيا إلى إعادة هيكلة مفهوم سياستهما الإقليمية والدولية، وبدأت في السعي الجديد في سياستهما الخارجية. فمنذ أن تولى حزب العدالة والتنمية (AKP) السلطة في عام 2002 ووصول بوتين إلى السلطة عام 2000، كانت تركيا وروسيا تتفاعلا مع هذه الجغرافيا الانتقالية، وبمجموعة معقدة من العلاقات الاقتصادية والسياسية والثقافية مع المناطق المجاورة لها، تحاول كل منهما إتباع نهج سياسي إقليمي استباقي في حل المشاكل القائمة بينهما.

ISSN: 2352-9911

عناصر مشابهة