ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الموقف الأمريكي من سياسة غينيا كوناكري تجاه غينيا بيساو 1958-1974 م.

العنوان بلغة أخرى: The American Position on the Policy of Guinea Conakry Towards Guinea Bissau 1958-1974
المصدر: مجلة بحوث الشرق الأوسط
الناشر: جامعة عين شمس - مركز بحوث الشرق الأوسط
المؤلف الرئيسي: جاسم، حاتم كريم عبدالرضا (مؤلف)
مؤلفين آخرين: الفتلاوي، حسن علي سبتي (مشرف)
المجلد/العدد: ع59
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2021
الشهر: يناير
الصفحات: 39 - 56
DOI: 10.21608/MERCJ.2021.137020
ISSN: 2536-9504
رقم MD: 1116332
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

13

حفظ في:
المستخلص: أدركت الولايات المتحدة الأمريكية الأهمية الحيوية للقارة الأفريقية، وما سيكون لها من دور في مصائر نظام الرأسمالية العالمي، ولهذا أخذت على عاتقها وضع دراسة جدية لرسم سياستها تجاه دول القارة، بعد أن كانت سياستها مبنية على أساس نظرية ملء الفراغ. لذا بين البحث الموقف الأمريكي من سياسة غينيا كوناكري تجاه غينيا بيساو ١٩٥٨- ١٩٧٤، لنثبت أن الموقف الأمريكي كان إلى جانب البرتغال، لكون الأخيرة أحد أهم حفائها في القارة الأفريقية منذ دخولها في حلف شمال الأطلسي North Atlantic Treaty Organization (NOT) في ٢٤ آب/أغسطس ١٩٤٩، من خلال دعمها استخباراتيا وعسكرا أثناء هجومها على غينيا كوناكري من جهة، وعدم إفساح المجال- في ظل صراع حرب الباردة- للنفوذ السوفيتي بالتغلغل في القارة الأفريقية عموما وغربها خصوصا من جهة أخرى.

The United States of America has realized the vital importance of the African continent and its role in the fate of the global capitalist system, and that is why it has taken it upon itself to develop a serious study to draw its policy towards the countries of the continent. After its policy was based on the theory of filling the gap, the research showed the American position on politics Guinea- Bissau 1958-1974, to demonstrate that the American position was on the side of Portugal, The latter being one of its most important preserves on the African continent since its entry into North Atlantic Alliance (NOT) treaty organization on 14 August 2014, through its intelligence and military support during its attack on Guinea Conakry, on the one hand, and the lack of space- In light of the cold war conflict – for soviet influence penetration into the African continent in general and west, especially on the other side.

ISSN: 2536-9504

عناصر مشابهة