ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







مسارات الخطاب في القصة الليبية القصيرة

المصدر: مجلة الساتل
الناشر: جامعة مصراتة
المؤلف الرئيسي: الأشلم، حسن أحمد على
المجلد/العدد: س13, ع20
محكمة: نعم
الدولة: ليبيا
التاريخ الميلادي: 2019
الشهر: فبراير
الصفحات: 163 - 180
رقم MD: 1217445
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: يرصد هذا البحث أبرز المسارات في خطاب القصة الليبية القصيرة، وصولا إلى العشرية الأولى من القرن الواحد والعشرين؛ باعتبارها تجسد المرحلة الثالثة مسارات خطابها القصصي، الذي بدأ تأسيسيا إصلاحيا في منتصف الثلاثينيات، واستمر على النهج ذاته في الخمسينيات والستينيات. بينما جسدت المرحلة الثانية الصدام مع السلطة في السبعينيات والثمانينيات. لتأتي المرحلة الثالثة بعد فترة ركود عادت فيها القصة الليبية القصيرة إلى النهوض من جديد، بتحول خطابها إلى البعد التأملي الذاتي، معتمدا على قوالب إبداعية خاصة؛ كان من أهمها: اللغة الشعرية، والقص السيرذاتي، وفي سياق هذه المقاربة النقدية المرجعية وقع الاختيار على نموذجين للتدليل على مسار الخطاب في هذه العشرية، ممثلا في مجموعتي على الجعكي: (سر ما جرى للجد الكبير) و(أموت كل يوم)، ومجموعة: (غصائص) لطاهر بن طاهر؛ بغية الوقوف عند حيثيات هذا الخطاب، ومعرفة أبعاده الجمالية والدلالية.