ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







العبادات و المعاملات المكفرة للذنوب في ضوء السنة النبوية

المصدر: مجلة كلية دار العلوم
الناشر: جامعة القاهرة - كلية دار العلوم
المؤلف الرئيسي: أبو القاسم، خالد بن محمد بن راجح (مؤلف)
مؤلفين آخرين: البشير، محمد بن بشير بن محمد (م. مشارك)
المجلد/العدد: ع 54
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2010
الشهر: أبريل
الصفحات: 175 - 229
ISSN: 1110-581x
رقم MD: 147100
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام علي أشرف الأنبياء والمرسلين، وعلي آله وصحبه أجمعين.. وبعد،، فقد اشتمل هذا البحث الذي جعلنا عنوانه: (العبادات والمعاملات المكفرة للذنوب في ضوء السنة النبوية) علي فصلين وعدد من المباحث. وقد تحدثنا في الفصل الأول عن مفهوم الذنب والكفار من حيث اللغة والاصطلاح، وذكرنا شواهد معانيهما من بعض المصادر اللغوية، ثم تحدثنا عن منهج السنة النبوية في تقسيم الذنوب وتصنيف الخطايا، فبينا أنها قسمتها باعتبار درجتها، وزمان وقوعها، وغير ذلك، ومن ذلك تقسيمها إلي صغائر وكبائر، وليلية ونهارية، ودقيقة وجليلة، ومتقدمة ومتأخرة، ثم بينا أن من فوائد ذلك بيان سعة رحمة الله تعالي، وعظيم عفوه، وتحذير المسلم من مكر الشيطان وكيده، وختمنا هذا المبحث بيان مناهج بعض العلماء في تقسيم الذنوب، وتأثرهم في ذلك بمنهج السنة النبوية، وفي المبحث الأخير من هذا الفصل تحدثنا عن وجوب المبادرة إلي المغفرة والمسارعة إلي تكفير الخطايا والتوبة منها في القرآن الكريم والسنة النبوية، وبينا أن النبي صلى الله عليه وسلم ضرب المثل بنفسه ليتأسي به المسلمون في المداومة علي الاستغفار والإنابة إلي رب العباد، وأن الأساليب التربوية التي اتخذها القرآن الكريم والسنة النبوية في دعوة الناس إلي التوبة تتمثل في بيان سعة رحمة الله تبارك وتعالي، وأن الفوائد والثمرات الدنيوية والأخروية المترتبة علي الاستغفار كثيرة وعظيمة، ولا غني للمسلم عنها، ولا فلاح له بدونها. أما الفصل الثاني الذي خصصناه للحديث عن أحاديث العبادات والمعاملات المكفرة للذنوب وتخريجها والتعليق عليها، فجمعنا في المبحث الأول منه عدداً من الأحاديث التي بينت العبادات المكفرة للذنوب والآثام، ومنها: الطهارة والذكر والدعاء والصلاة وغير ذلك، وقمنا بتخريجها وعزوها إلي مصادرها الأصلية التي روتها بسندها، وكذلك ذكرنا أقوال شراح الحديث الذين استنبطوا الأحكام واستخرجوا الفوائد والفضائل والآداب، وفي المبحث الثاني جمعنا الأحاديث التي أثبتت بعض المعاملات المكفرة للخطايا والمعاصي، ومنها: الجهاد والمساقاة والحدود، وقمنا كذلك بتخريجها من مصادرها الأصلية التي روتها بسندها، وذيلنا بعض هذه الأحاديث بذكر أقوال العلماء الذين رووه بسنده، ولا ندعي أننا أحطنا بكل مكفرات الذنوب في السنة النبوية، ولكننا اجتهدنا في حدود الاستطاعة وميدان البحث وطبيعته.\

ISSN: 1110-581x

عناصر مشابهة