ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الموقف الاسرائيلي من حق عودة اللاجئين الفلسطينيين

المصدر: صحيفة دار العلوم للغة العربية وآدابها والدراسات الإسلامية - الإصدار الرابع
الناشر: جماعة دار العلوم
المؤلف الرئيسي: المدلل، وليد حسن (مؤلف)
المجلد/العدد: مج 17, ع 35
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2009
التاريخ الهجري: 1430
الشهر: ذو الحجة / ديسمبر
الصفحات: 261 - 296
رقم MD: 170010
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: AraBase, IslamicInfo
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: يتضح لنا مما سبق أن الموقف الإسرائيلي من عودة الفلسطيين إلى وطنهم وديارهم التي هاجروا منها يمكن حصره فيما يلي: • تتنكر إسرائيل لمسؤوليتها السياسية والأخلاقية عن نكبة وتهجير الشعب الفلسطيني من أرضه، وتقدم تفسيرات ملفقة لهجرتهم، ورفض عودتهم خلا بعض العينات منهم في إطار "لم الشمل". • الدعوة إلى توطين وتجنيس اللاجئين في المنافي والدول المضيفة لهم كبديل عن ممارسة حق العودة للوطن، وتطالب العرب أن يفعلوا مثلما فعلت بيهود الدولة العربية (توطينهم)، كما تدعوا أيضاً إلى تحسين الظروف المعيشية والاقتصادية في مخيمات الضفة والقطاع، غايتها من ذلك كسب الوقت، وفرض الأمر الواقع، وتصفية للمخيمات رمز التهجير والاقتلاع والنكبة، متجاهلة الحق المبدئي للإنسان الفلسطيني في العودة لوطنه، كما أقرته جميع الشرائع الدينية والإنسانية، وأكدت عليه القرارات الدولية، وأهمها القرار الشهير 194 الصادر في 11/12/1948 والقاضي بعودة اللاجئين إلى ديارهم، وأكده المجتمع الدولي أكثر من 130 مرة منذ عام 1948 إلى اليوم، وهو أمر لا نظير له في تاريخ الأمم المتحدة" (أبو ستة، 2007). • وفي مسألة التعويض، تقترح إسرائيل تقديم مبالغ تافهة أو مبلغ مقطوع غير محدود إلى صندوق دولي لتعويض اللاجئين وتوطينهم، وأبدت الاستعداد للمساهمة في توفير الأموال اللازمة لتمويل حل مشكلة اللاجئين عبر التوطين والتعويض، دون أن يعني ذلك، اعترافاً منها بالمسؤولية عن نشوء هذه المشكلة.