ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







احكام الامامة الكبرى عند الامام القرطبي من خلال تفسيره الجامع لاحكام القرآن

المصدر: دراسات - علوم الشريعة والقانون
الناشر: الجامعة الأردنية - عمادة البحث العلمي
المؤلف الرئيسي: الطوالبة، محمد بن محمود على (معد)
مؤلفين آخرين: العبادي، زياد سليم عيد (م. مشارك)
المجلد/العدد: مج 40, ع 1
محكمة: نعم
الدولة: الأردن
التاريخ الميلادي: 2013
الصفحات: 270 - 294
DOI: 10.12816/0000730
ISSN: 1026-3748
رقم MD: 449944
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: IslamicInfo
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: تناولت الدراسة أحكام الإمامة الكبرى عند الإمام القرطبي من خلال تفسيره الجامع لأحكام القرآن، وجمعت آراء القرطبي في حكم نصب الإمام، وطرق تعيينه، وشروطه، وحقوقه، وواجباته. وخلصت إلى أن القرطبي يرى أن طرق تنصيب الإمام ليست تعبدية بل هي من مسائل السياسة التي تخضع للاجتهاد، وأنه يجوّز الخروج على الإمام الذي ظهر فسقه بشرط التأكد من عدالة الذين يعاونونه في الخروج عليه، وأن يكون خروجهم عليه مأمون العاقبة، كما يرى القرطبي أن من واجب الرعية مبايعة الإمام، ومناصرته، ومعاونته، وحفظ هيبته؛ لتحقيق الغاية التي نصب من أجلها، وأن من واجب الإمام إقامة العدل في رعيته، والقيام على مصالحهم، ومشاورة أهل الرأي منهم.

Study examined the provisions of the Imamate of Imam al-Qurtubi in his commentary of the whole of the Koran, and gathered the views of al-Qurtubi in mind the rule of the Imam, and methods of appointment, and conditions, rights, and duties. And concluded that the verse finds ways to set up the Imam is not devotional but is a matter of policy that are subject to interpretation, and that he may depart from the Imam, who appeared immoral condition to make sure that justice Ieonnouna out that it should be safe leaving it the consequence Qurtubi also finds that it is the duty of the parish pledge allegiance to the Imam, and his promotion, and to assist and save his prestige; to achieve the goal that set up for it, and that the Imam is the duty of the administration of justice in his parish, and carry on their interests, and consult with the people view them.

ISSN: 1026-3748