ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







قراءة في مشروع عزمي بشارة 3: العلمانية ونظريات العلمنة

العنوان بلغة أخرى: Reading Azmi Bishara 3: On Secularism and Theories of Secularization
المصدر: مجلة تبين للدراسات الفكرية والثقافية
الناشر: المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات
المؤلف الرئيسي: كوثراني، وجيه (مؤلف)
المجلد/العدد: مج4, ع16
محكمة: نعم
الدولة: قطر
التاريخ الميلادي: 2016
الشهر: ربيع
الصفحات: 155 - 174
DOI: 10.12816/0027675
ISSN: 2305-2465
رقم MD: 738707
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدفت الدراسة إلى استعراض موضوع بعنوان قراءة في مشروع عزمي بشارة في العلمانية ونظريات العلمنة. واشتملت الدراسة على محاورين أساسيين، جاء المحور الأول بعنوان: التأريخ كعملية علمنة. وأشار المحور الثاني إلى: الحالة الأوروبية حالة تاريخية. واستعرضت الدراسة ملاحظات من التاريخ الإنكليزي، حيث يبدأ المؤرخون عادة بالتأريخ لبدء انفكاك العلاقة بين البابوية وملوك أوروبا بالرواية المقارنة بين محاولتي هنري الرابع وهنري الثامن. وأشارت الدراسة إلى ملاحظات من التاريخ الفرنسي، وبين أوروبا وأميركا. وأظهرت الدراسة أنماط العلمانية: علمانية صلبة، علمانية رخوة. وناقشت الدراسة تساؤلا حول هل ثمة فرق بين الديانة السياسية والديانة المدنية. واستعرضت الدراسة أفكار روبرت بيلا "الدين المدني". وأكدت الدراسة على أن هناك فرق بين العلمانية باعتبارها حماية للحريات الدينية ورفضا لتدخل الغيب في عملية فهم الظواهر، والعلمانية كعداء للدين قد ينشئ ديانات بديلة، بل أيضا هناك فروقات بين علمانية وأخري، وهنا يتحدد منطلق المعالجة أو المعالجات التي سيقوم بها عزمي بشارة في رحلته بين البلدان وبين النظريات تنطلق من أنه في الإمكان الحديث عن علمانيات، لا عن علمانية واحدة، وذلك في سياقات مختلفة وبلدان مختلفة. وخلاصة القول في التجربة الفرنسية كما يعرض عزمي بشارة لوقائعها أن العلمانية تجسدت في خطوات تشريعية متدرجة كانت بدورها محل طرح ومساومة كسب فيها العلمانيون المعركة الأخطر وهي السيطرة على مناهج التعليم. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018

ISSN: 2305-2465