ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







السياحة الدينية والبعد التنموى المحلى: حالة جماعتى الزراردة ومغراوة بإقليم تازة

المصدر: مجلة كلية الآداب والعلوم الإنسانية
الناشر: جامعة سيدي محمد بن عبدالله - كلية الآداب والعلوم الإنسانية
المؤلف الرئيسي: سبتى، بشرى (مؤلف)
مؤلفين آخرين: أوبطيل، رجاء (م. مشارك)
المجلد/العدد: ع21
محكمة: نعم
الدولة: المغرب
التاريخ الميلادي: 2015
الصفحات: 342 - 361
ISSN: 0258-1132
رقم MD: 767476
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex, AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدفت الدراسة إلى التعرف على "السياحة الدينية والبعد التنموي المحلي حالة جماعتي الزراردة ومغراوة بإقليم تازة". وأوضحت الدراسة أن قطاع السياحة الدينية مبحثاً جديداً في التوجيهات التنموية، فهو قطاع وأعد ينطوي على مؤهلات متعددة، طالما تم تجاوزها ليصبح في الفترة الراهنة بمثابة قيمة مضافة للقطاع السياحي، وذلك بالنظر إلى التدفقات المادية والتنمية والاجتماعية التي تتولد عن زيارات الملتقيات المواسم، وكذا عن ظاهرة "الحج الأصغر الحج المسكين" في إطار المجالات المستقبلة. وأكدت الدراسة أنه ينظر إلى هذا القطاع على المستوى الدولي باعتباره قاعدة لقياس مستوى التحضر والتفتح، ويمثل في إطار البنيات الوطنية أداة فعالة ومنتجة، تشمل كل الآليات الترابية الموظفة، بما فيه الجانب الإنتاجي بشقيه المادي واللامادي. وتناولت الدراسة عدة نقاط منها: أولاً "السياحة الدينية: الأصول والوضع الراهن". ثانياً "السياحة الدينية والأبعاد التنموية". ثالثاً "التسويق الترابي للمجال المحلي: بين المرجعية الدينية والأبعاد التنموية". رابعاً "السياحة الدينية/الهيكلة الاقتصادية: العلاقة التنموية". واختتمت الدراسة بالتأكيد على أن قطاع السياحة الدينية قد شكل ضمن هذا التوجه الرأسمالي الرمزي، ذلك أن الدعوة إلى استثمار كل المؤهلات بالمنطقة اعتمدت إنجاز دراسة لمشروع سياحي مندمج وفي هذا السياق ثم إحداث موقع على الإنترنيت وإنشاء مطبوعات للتعريف بمؤهلات الوحدات المجالية البيئية والسياحية مع التأكيد على مذكرة الملتقيات الدينية. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018

ISSN: 0258-1132