ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







اذا تمكن من اختطاف امريكا سيختطف العالم لكن التاريخ والشعب الامريكي لن يسمحا: ترامب اختطاف أمريكا؟

المصدر: آراء حول الخليج
الناشر: مركز الخليج للأبحاث
المؤلف الرئيسي: بنان، طلال صالح إبراهيم (مؤلف)
المجلد/العدد: ع114
محكمة: لا
الدولة: الإمارات
التاريخ الميلادي: 2016
الشهر: ديسمبر
الصفحات: 11 - 13
رقم MD: 807455
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex, EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدفت الورقة إلى عرض موضوع بعنوان ترامب.. اختطاف أمريكا. ذكرت الورقة أنه حتى وقت إغلاق صناديق الاقتراع ليلة الثلاثاء الثامن من شهر نوفمبر الماضي أن الذي سيفوز بانتخابات الرئاسة الامريكية للأربع سنوات القادمة، هو: المرشح الجمهوري/ دونالد ترامب، لأول مرة في التاريخ تفشل استطلاعات الرأي العام في التنبؤ باسم النزيل الجديد بالبيت الأبيض، بهذا الاجماع الصارخ. أوضحت الورقة أن الملفت في هذه الانتخابات هذا التحول الجذري لدى الناخب الأمريكي عن قيم ومبادئ دستورية أرستها الممارسة الديمقراطية منذ الاستقلال. وأظهرت الورقة أن الانتخابات الرئاسية الجديدة أفصحت عن مشكلة هيكلية خطيرة في النظام السياسي الأمريكي، فصحيح أنه في الأنظمة الديمقراطية فرص الترشح متساوية لجميع المواطنين بغض النظر عن الجنس واللون والعرق والخلفية الدينية والاجتماعية، إلا أنه في الدول الديمقراطية العريقة في أوروبا واليابان وكندا يتم التجنيد للنخب السياسية من داخل الأحزاب السياسية في تلك المجتمعات، فتعد السياسة عملاً حرفياً متمرساً يمر بكافة درجات الصعود في سلم مؤسسات العمل السياسي ومستوياته. وبينت الورقة أن في النظام السياسي الأمريكي مشكلة قيادة خطيرة تتمخض عن ممارسة حزبية مضنية وشرسة عكس ما هو الحال في بريطانيا. واختتمت الورقة بالإشارة إلى أن الشعب الأمريكي والعالم ليس أمامهم سوى أن يتعايش مع إدارة المستر ترامب، للأربع سنوات القادمة كيفما تكون، مع بصيص من الامل أن يفرض منطق السياسة، فإذا تمكن المستر ترامب من اختطاف أمريكا، فإنه سيختطف العالم معها، والتاريخ والشعب الأمريكي، بالقطع، لن يسمحا بذلك. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018

عناصر مشابهة