ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







العولمة الثقافية وأثرها على الهوية الإسلامية

المصدر: الملتقى الوطني الأول: قراءة للتراث والهوية في زمن العولمة
الناشر: جامعة الجيلالي بونعامة خميس مليانة - كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية و مخبر التربية والابستمولوجيا بوزريعة
المؤلف الرئيسي: بن عاشور، صليحة (مؤلف)
مؤلفين آخرين: رمضاني، سارة (م. مشارك)
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2017
مكان انعقاد المؤتمر: خميس مليانة
رقم المؤتمر: 1
الهيئة المسؤولة: جامعة الجيلالي بونعامة خميس مليانة - كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية - قسم العلوم الاجتماعية ومخبر التربية والابستمولوجيا - بوزريعة
الصفحات: 135 - 161
رقم MD: 815806
نوع المحتوى: بحوث المؤتمرات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
كلمات المؤلف المفتاحية:
العولمة | العولمة الثقافية | الهوية الإسلامية | عولمة الدين | عولمة اللغة | عولمة الأسرة | عولمة التعليم
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

346

حفظ في:
المستخلص: أدت العولمة الثقافية إلى اهتزاز القيم والأفكار التي يحملها الإنسان، فهي أشد أنواع العولمة خطراً، وأبعدها أثراً، لأنها تريد نزع الهوية، وإشاعة الثقافة الملوثة، وتشويه التقاليد، والأعراف السائدة، بل والتخلي عن المعتقدات، ومن أهم تأثيراتها السلبية على الهوية الإسلامية: عولمة الدين باعتباره العائق الكبير الذي يقف أمام انتشار العولمة وتبنيها في العالم الإسلامي، عولمة اللغة العربية، والسعي إلى تهميشها لكونها من أهم أسباب الحفاظ على الهوية العربية الإسلامية وترسيخ الوحدة الإسلامية، عولمة الأسرة من خلال اختراق نظام الأسرة المسلمة ومكوناتها ومبادئها بداعي التقدم والتطور، عولمة التعليم من خلال اختراق المنظومة التربوية المحلية عن طريق تخريب مناهج التعليم، وإخضاع النظم التربوية التعليمية لشروطها وهيمنتها. ولمواجهة ظاهرة العولمة والحد من التلوث الثقافي، والإعلامي الذي تفرزه لابد من العمل على تقوية العقيدة الإسلامية في نفوس المسلمين، والتأكيد على الهوية الثقافية الإسلامية وتحصين المسلمين بالثقافة الإسلامية، وتربيتهم على الاعتزاز بالانتماء للإسلام، والدفاع عن اللغة العربية وإبراز عالمية الإسلام وصلاحيته لكل زمان ومكان، ووضع استراتيجية ثقافية إسلامية للأمة تقوم على التنوع الثقافي والانفتاح على الآخر للاستفادة من علومه ومعارفه، وإصلاح وتطوير المؤسسة التربوية التعليمية في العالم العربي الإسلامي من خلال العمل على تعديل المناهج الدراسية وبلورة منهج تربوي وعلمي متميز يجمع بين الأصالة والمعاصرة. ويهدف إلى تشكيل ثقافة إسلامية مؤمنة بالأمة وبقدرتها على التمييز والإبداع.

عناصر مشابهة