ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الدين قراءة في المصطلح بين المفهوم القرآني والمفهوم الغربي

المصدر: مجلة كلية القرآن الكريم
الناشر: جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية
المؤلف الرئيسي: الألوسي، عبدالحليم (معد)
المجلد/العدد: ع7
محكمة: نعم
الدولة: السودان
التاريخ الميلادي: 2016
التاريخ الهجري: 1437
الشهر: يونيو
الصفحات: 170 - 207
رقم MD: 852681
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: IslamicInfo
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدف البحث إلى التعرف على الدين في ضوء قراءة في المصطلح بين المفهوم القرآني والمفهوم الغربي. اشتمل البحث على ستة محاور رئيسة. المحور الأول تناول تعريف الدين لغة واصطلاحاً، فالدين وضع إلهي يرشد إلى الحق في الاعتقادات، وإلى الخير في السلوك والمعاملات. وكشف المحور الثانى عن علاقة الدين بين المعني اللغوي والقرآني. أما المحور الثالث استعرض معاني الدين في القرآن الكريم، وذلك من خلال تصنيف النصوص التي تتضمن لفظة الدين في ثماني مجموعات، وهما: كلمة الدين التي توضح طبيعة الدين وحقيقته، وكلمة الدين بمعني الإسلام، والدين بمعني صدق التوجه إلى الله في الدعاء والعبادة وسائر شؤون الحياة، والدين بمعني العقيدة، والدين بمعني الشريعة، والدين بمعني نظام الحياة، والدين بمعنى الحساب، وأخيراً نماذج لفساد السلوك بسبب الانحراف في فهم الدين. والمحور الرابع تضمن مفهوم الدين في الفكر الغربي. وقدم المحور الخامس مقارنة مفهوم الدين بين الإسلام والغرب. كذلك جاء في المحور السادس التعرف على انتقال المفهوم الغربي وأثره على الشخصية الإسلامية. وتوصلت نتائج البحث إلى أن مفهوم الدين لم يعد واضحاً في تصور المسلمين بذلك الصفاء والنقاء المعروف عند السلف الصالح، حيث يعيش المسلم ذلك التناقض العجيب في شخصيته، هذا التناقض هو الذي يهدد كيان الدول ويفتح الباب لكل غيور على الدين أن يظل يعارض الأنظمة الحاكمة التي لم تؤد وظيفتها في حماية الدين، والسعي الجاد للالتزام بأحكامه. كما أشارت النتائج إلى إن الدين في حقيقته جاء ليرشد الغرائز الإنسانية ويهذبها ويضع المعالم الرئيسية لحياة إنسانية سوية، ويجعلها تستفيد من كل الطيبات في إطار من الهداية الإلهية. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018

عناصر مشابهة