ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







القصدية في سورة التكاثر

المصدر: مجلة آداب ذي قار
الناشر: جامعة ذي قار - كلية الآداب
المؤلف الرئيسي: الموسوي، حكيم موحان عواد (مؤلف)
المجلد/العدد: ع21
محكمة: نعم
الدولة: العراق
التاريخ الميلادي: 2017
الصفحات: 100 - 133
ISSN: 2073-6584
رقم MD: 866548
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: كشف البحث عن القصدية في سورة التكاثر. وانتظم البحث في أربعة مباحث، تناول الأول المجال اللغوي والاصطلاحي والفلسفي للقصد؛ حيث جاء المفهوم العام للقصد وهو الوصول إلى المعني القابع خلف إما ستار اللفظ أو ذهن المتكلم مادامت هناك بديهية تري أن المتكلم يقصد إفهام المخاطب إثباتاً لمعقولية النص وإمكان فهمه، فعلي المتلقي الكشف عن هذه المعايير وصولا إلى مراد المتكلم أو ما يقارب مراده. وأشار الثاني إلى مقصدية الأطر الخارجية من حيث ظرفية السورة ومناسبتها، ومقصدية الخطاب الملكي. وألقي الثالث الضوء على مقصدية الخطاب الافتتاحي بما فيه من مقصدية ثريا النص وفعالية العنوان القصدية؛ حيث يمارس العنوان كدالة نصية دور لإيحاء والإحالة ولعل جملة من العلاقات تتشكل بسبب هذين العنصرين منها ما يكون رد فعل عما يمارسه ذلك العنوان أو النص الموازي، وآخر يمارسه دور الموصل للشفرة أو الرسالة لكن شرط أن يكون عملية الإيصال تمارس وفق مراعاة البناء اللساني والأسلوبي للعنوان. وناقش الرابع آليات تحقق القصد من خلال عرض البني الصوتية للسورة. وهدف الخامس إلى التعرف على المفارقة كمعيار قصدي. وتوصل البحث إلى أن المفارقة يمكن أن تكون إحدى معايير القصد لكن ليس بنحو المباشرة بل بنحو المغايرة، فالظلال المعنوية التي يتركها التضاد تعمل على تشكيل دوافع معرفية تحاكي قصد المتكلم أو تحققه فالقيمة الفنية للمفارقة تكمن فيما تثيره في القارئ من بحث دؤوب على المعني يجعله يسير عبر خطوط النص ويخترقه جيئة وذهابا محاولا الوصول إلى إقامة علاقات بين ظاهر اللفظ ومحمولاته الدلالية لكنه في حركاته هذه محكوم بالسياق. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2021

ISSN: 2073-6584

عناصر مشابهة