ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







موسى وھبه راویاً ھجرته إلى الفلسفة : سعیت مع ھایدغر لیكون مقروءاً بالعربیة

المصدر: أوراق فلسفية
الناشر: أحمد عبدالحليم عطية
المؤلف الرئيسي: وھبه، موسى (مؤلف)
مؤلفين آخرين: حيدر، م. (مراجع), إبراهيم، خضر (محاور)
المجلد/العدد: ع61
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2018
الصفحات: 297 - 304
رقم MD: 873232
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: سلطت الورقة الضوء على حوار مع موسى وهبه راوياً هجرته إلى الفلسفة. واستعرضت الورقة عدد من النقاط، تحدثت الأولى عن حكايته مع الفلسفة والتي هي أشبه برحلة صداقة مديدة وشاقة وحميمة. وبينت الثانية الكيفية التي تعامل بها مع رواد الحداثة مثل "هيوم، كانط، هيغل وهايدغر"، فضلاً عن غيرهم ممن حمله التدريس الجامعي على تقديمهم إلى طلاب الفلسفة. وكانت الثالثة عن مقالته بعنوان "مديح المثنى"، وما الذي يعنيه بالمثني. وتمثلت الرابعة في معرفة الشيء الذي دفعه في وقوفه على أعمال "هايدغر" والذي أخذ منحنى خاصاً من اهتمامه سواء على مستوى الترجمة، أم بما يتصل المكانة التي تتصدرها فلسفته في المشروع الفلسفي الغربي. وأوضحت الخامسة المشهد الهايدغري عند العرب المعاصرين، وملاحظاته عليه. وتركزت السادسة على الميتافيزيقا التي تستجيب برأيه لأسئلة النهايات في مستهل القرن الحادي والعشرين، وطبيعتها. وتطرقت السابعة إلى معرفة ما إذا كان يبحث عن "كوجيتو" ينظم مسعاك إلى القول الفلسفي بالعربية، ووجدته، ما هي ملامحه بعد كل المجهودات التي بذلتها، وإلى أي حد سيسهم مثل هذا "الكوجيتو" في تحويل فرضية "إمكان القول الفلسفي العربي" إلى فعل سار في الزمان والمكان العربيين. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018