ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







المعيار والاستثناء في الفكر الفلسفي السياسي المعاصر: كارل شميت - جورجيو أغامبين - يورغن هابرماس

المصدر: مجلة الأزمنة الحديثة
الناشر: عبدالله البلغيتى العلوي
المؤلف الرئيسي: البوبكري، محمد (مؤلف)
المجلد/العدد: ع14
محكمة: نعم
الدولة: المغرب
التاريخ الميلادي: 2017
الشهر: ربيع
الصفحات: 22 - 29
رقم MD: 897895
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

34

حفظ في:
المستخلص: سلط المقال الضوء على المعيار والاستثناء في الفكر الفلسفي السياسي المعاصر كارل شميت –جورجيو أغامبين-يورغن هابرماس. وأوضح المقال أن المعيار عند "فوكو" يشكل خلاصة ونتاجاً للجهد الإنساني، فهو يري بأن أنماط التفكرات العامة قابلة لأن ترصد إذا نحن سلكنا المنظور الأركيولوجي والذي اعتمده (فوكو) لفهم طرق اشتغال بنيات السلطة الغربية؛ حيث يكون قابلاً للتعميم على المستوي النظري والمفهومي، كما أوضح أن المنحي التفكري الذي اتبعه "كارل شميت" شبيه في بعض جوانب بالمنحى الذي بناه المفكر الفرنسي "ميشيل فوكو" والذي ينهض على النظر إلى العقل بإجمال بكونه من القضايا الملتبسة والمتشابهة، بل غير المستيقنة؛ وذلك ليس أن كل ما نصل إليه بنور العقل خليق بأن يشكل معياراً مرجعياً نحتكم إليه لتسهيل نظرتنا إلى الأشياء. وبين المقال أن المعيار الذي يحكم الفعل السياسي في جوهره حسب "جورجيو أغامبين" هو معيار تحويلي يستهدف تحويل حياة الإنسان العارية إلى وجود سياسي تحكمه معايير وقوانين تتحكم في وجود الكائن الإنساني. وأختتم المقال بالإشارة إلى أن المسألة المعيارية المميزة لمفهوم السلطة، فهو تعقد الفعل السياسي في كليته، وقابليته لأن يوظف بأشكال متباينة تبعاً لمعطيات معيارية متباينة يدمجها في بنيته عن طريق آلية أساسية تتجلي في "التحويل" البيو-سياسي لحياة الإنسان الطبيعية وهو ما يخدم السلطة السياسية. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2020

عناصر مشابهة