ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







فرص ومخاطر تكنولوجيا النانو والتغيرات التي تحدثها في بعض الخواص الرئيسية المرتبطة بالشعور بالراحة في الخامات السليلوزية

العنوان بلغة أخرى: Opportunities and Risks of Nanotechnology - Changes in Some of the Main Properties Associated with Comfortable in Cellulose Materials
المصدر: مجلة العمارة والفنون والعلوم الإنسانية
الناشر: الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية
المؤلف الرئيسي: محمد، علا عبدالسلام بركات (مؤلف)
المجلد/العدد: ع11
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2018
التاريخ الهجري: 1439
الشهر: يوليو
الصفحات: 423 - 435
DOI: 10.12816/0046507
ISSN: 2356-9654
رقم MD: 924276
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: The aims of this research are to identify the positive and negative aspects of nanotechnology on consumer health and the environment, As well as to identify the changes that can be caused by some treatments of this technique on some properties of the cloth, which directly affect the feeling of comfort. The importance of this research is that nanotechnology is one of the most promising technologies of the 21st century and a driving force behind a new industrial revolution is likely to provide great growth opportunities. A comprehensive risk assessment of this technology should be undertaken, reduced to the lowest level, and consumer awareness should be raised to take note of the potential environmental benefits and risks of nanomaterial. In this regard, we need further research on the risks related to nanotechnology, with independent funding for such research, the establishment of specialized research centers at the global level, and of course transparency on the results of research to manage the risks of successful nanotechnology. The most important results of this study are: 1. The weight per square meter of all textile fabrics used in research after treatment with nanoparticles (rayon, bamboo, and cotton) increased by 29, 22.22%, respectively. 2. The water vapor permeability of Rayon, Bamboo and Cotton were reduced 6, 4 and 8% respectively after treatment. 3. There was a significant decrease in air permeability of fabrics for all samples, 85, 87 and 74% for Rayon, Bamboo and Cotton respectively after treatment. 4. The thermal conductivity was significantly reduced after treatment with the Nano- materials at rates of 66, 59 and 56% for Rayon, Bamboo and Cotton respectively after treatment. We conclude that nanomaterial, although they have added desirable properties of the cloth to suit the purpose of end use, on the other hand, they have negatively affected on the basic characteristics of comfort in the cloth, therefore, it is necessary to study the effect of each treatment separately before performing this treatment. It must identify the impact on the basic characteristics of the fabric, and take appropriate decision in accordance with the purpose of performance, at the same time preserving the original properties of the fabric, especially if it is related to comfort. The most important references: (1) Rezwan Mahmud1, Farhat Nabi, Application of Nanotechnology in the field of Textile, Journal of Polymer and Textile Engineering, Issue 1 (Jan. – Feb), 2017. (2) Subrata Chandra Das1, Debasree Paul1, Sk. Md. Mahamudul Hassan, Application of Nanotechnology In Textiles: A Review, Chittagong, Bangladesh, May 2014. (3) Lauterwasser, C., Opportunities and risks of Nanotechnologies, The Allianz Center for Technology and Allianz Global Risks, France, 2014. (4) Song, G., Improving comfort in clothing, Woodhead Publishing Limited, 2011.

يهدف هذا البحث إلى التعرف على الجوانب الإيجابية والسلبية لتقنية النانو على صحة المستهلك والبيئة المحيطة به، حيث كان التركيز الرئيسي للبحوث حتى وقت قريب على تطوير وتسويق التكنولوجيا؛ وليس على المخاطر الناجمة عن استخدامها، بالإضافة إلى التعرف على التغيرات التي يمكن أن تحدثها بعض المعالجات بهذه التقنية على بعض خواص القماش، والتي تؤثر بالشكل مباشر على الشعور بالراحة. وتتمثل أهمية هذا البحث في أن تكنولوجيا النانو تعد واحدة من أكثر التكنولوجيات الواعدة للقرن الحادي والعشرين، وقوة دافعة وراء ثورة صناعية جديدة من المرجح أن توفر فرصا كبيرة للنمو. لذا ينبغي عمل تقييم شامل للمخاطر الناجمة عن هذه التكنولوجيا، وتخفيضها إلى أدني مستوى لها، كما ينبغي رفع مستوى الوعي لدى المستهلك ليحيط علما بالفوائد والمخاطر البيئية المحتملة عن المنتجات المزودة بالمواد النانوية. ونحن في هذا الصدد نحتاج إلى مزيد من البحوث حول المخاطر المتعلقة بالتكنولوجيا النانوية، مع توفير التمويل المستقل لتلك البحوث، وإنشاء مراكز أبحاث متخصصة على المستوى العالمي، وبالطبع الشفافية حول نتائج البحوث من أجل إدارة مخاطر ناجحة لتكنولوجيا النانو. ويتبع هذا البحث المنهج التجريبي والتحليلي، حيث تم إنتاج ست اقمشه من خامات سليلوزيه مختلفة (قطن، بامبو، رايون فسكوز)، تم توظيفها كأقمشة أطفال، ثلاثة منها تركت دون أي معالجة، بينما تم معالجة الثلاثة الأخرى بنانو أكسيد الفضة، ونانو ثاني أكسيد التيتانيوم، وذلك لإكساب القماش بعض الخواص الهامة لتلائم غرض الاستخدام النهائي، مثل مقاومة البكتريا، ومقاومة الاتساخ. وقد تم إجراء اختبار (Pema test (skin model على جميع العينات المعالجة والغير معالجة (والذي يشمل إجراء اختبار على كل من نفاذية القماش الهواء، ونفاذية بخار الماء، والتوصيل الحراري، وهي الخواص المرتبطة بشكل مباشر بتوفير خاصية الراحة للجسم) وذلك للتعرف على أثر هذه المعالجات على الخواص المرتبطة براحة الجسم، وفيما يلي عرض لأهم النتائج: 1- زاد وزن المتر المربع لجميع العينات النسجيه المستخدمة بالبحث بعد المعالجة بالمواد النانونية (الرايون، والبامبو، والقطن) بنسبة 29، 22،22 % على التوالي. 2- انخفضت نسبة نفاذية بخار الماء لكل من خامة الرايون والبامبو والقطن بنسبة 6 ،4، 8 % على التوالي بعد المعالجة. 3- حدث انخفاضا ملحوظا في نفاذية الأقمشة للهواء لجميع العينات، وبنسب كبيرة وصلت إلى 85، 87، 74 % لكل من خامة الرايون والبامبو والقطن على التوالي بعد المعالجة. 4- انخفض التوصيل الحراري بشكل كبير بعد المعالجة بالمواد النانوية وبنسب تصل إلى 66، 59، 56 % لكل من الرايون، والبامبو، والقطن على التوالي بعد المعالجة. وقد أوضحت النتائج أن جميع الخواص محل الاختبار قد تأثرت بالمعالجة ولاسيما كل من نفاذية الهواء، والتوصيل الحراري، مما يفقد الخامات السليلوزية أهم مميزاتها وخصائصها، لذا يجب دراسة تأثير مواد المعالجة قبل معالجة الخامة للتعرف على التأثيرات السلبية التي قد تحدثها هذه المعالجة بخصائص الخامة الأصلية، والتي يكون لها دورا رئيسيا في كفاءة أدائها عند الاستخدام. من كل ما سبق نستنتج أن المعالجات بالمواد النانونية وإن كانت قد أضافت خواص مرغوبة للقماش ليلائم غرض الاستخدام النهائي، إلا إنها على الجانب الآخر أثرت بشكل سلبي على الخصائص الأساسية المرتبطة بالشعور بالراحة بالقماش، لذا يجب دراسة تأثير كل مادة معالجة للقماش على حدي قبل إجراء هذه المعالجة، والتعرف على تأثيرها على خواص القماش الأساسية، واتخاذ القرار المناسب بما يتلاءم مع غرض الأداء، وفي نفس الوقت المحافظة على الخواص الأصلية للخامة ولاسيما إذا كانت مرتبطة بالراحة.

ISSN: 2356-9654