ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الخطاب الديني المعتدل ودوره في تعزيز السلم المجتمعي

العنوان بلغة أخرى: Moderate religious discourse and its role in promoting community peace
المصدر: مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية
الناشر: جامعة الأنبار - كلية العلوم الإسلامية
المؤلف الرئيسي: صالح، عبدالجبار حميد (مؤلف)
مؤلفين آخرين: شاهين، نافع حميد صالح (م. مشارك)
المجلد/العدد: مج9, ع37
محكمة: نعم
الدولة: العراق
التاريخ الميلادي: 2018
الصفحات: 667 - 706
DOI: 10.34278/0834-009-037-029
ISSN: 2071-6028
رقم MD: 932763
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: IslamicInfo
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: إن صلاح الأمة واستقرارها من صلاح دينها وثباته، ولا يمكن أن يتحقق الصلاح والاستقرار في ظل اقصاء الخطاب الديني المعتدل، وتسيد الخطاب المتطرف للساحة الاجتماعية، واتخاذ الدين ذريعة لنشر الافكار والمعتقدات المنحرفة بما لا يتفق مع دعائم الاسلام السمحاء التي لا غنى لمجتمعاتنا عنها في كل وقت وحين، لذا فالخطاب الديني المعتدل بات الحديث عنه بل وترسيخه لدى المتسيدين للخطاب الديني ضرورة ملحة في مجتمعاتنا المسلمة ولا سيما بعد الأحداث والاضطرابات التي أصيبت بها أمتنا؛ لتعزيز السلم المجتمعي المنشود، الذي تسعى إليه الأمم وتبذل الغالي والنفيس من أجل تحقيقه إشكالية البحث: تنحصر اشكالية البحث في كون التطرف له ايدولوجيات وجذور ارتبطت بمتغيرات دينية وسياسية واجتماعية، وأصبح ونذير شؤم يهدد الخطاب الديني المعتدل في مجتمعاتنا الاسلامية، فهو ظاهرة مرضية أثرت في مجتمعاتنا بسبب ابتعادها عن الخطاب الاعتدالي، لذا سنسعى جاهدين لتحقيق معالم الخطاب الوسطي الاعتدالي من خلال البحث هدف البحث: يهدف البحث لتأصيل خطاب الاعتدال، وترسيخ معانيه في نفوس المسلمين؛ لأنه الدعامة الرئيسة لتبليغ الناس دين الله، فهو يؤدي رسالة لها مضامينها واهميتها في الدعوة الإسلامية منهجية الدراسة: وقد اعتمدت دراستنا هذه على المنهجية النظرية الاستدلالية، وجمع المعلومات المتعلقة بالدراسة من مظانها الأصلية، وقد قمنا بوضع العنوانات الرئيسية والتدليل عليها من القرآن والسنة وكلام العلماء مع بعض اللفتات الخاصة بنا النتائج: تحصلت للباحثين نتائج مصحوبة بتوصيات من أهمها: 1. إننا بحاجة للعمل على تجديد الفكر والرؤية بكل ما هو جديد، وبخلاف ذلك فأننا نبقى من حيث نحن لا نتغير ولا نتجدد 2. من أهم أهداف الخطاب الديني هو تحقيق العدالة في المجتمعات بموازين الدين الإسلامي الحقيقي، ونبذ التطرف الذي يقود الى سلسلة لا متناهية من الصراعات المدمرة، وكذلك تحقيق السلم وهو الهدف الأغلى للخطاب المعتدل، وهداية النا للطريق القويم هو الهدف الأبرز في الخطاب الإسلامي التأسيسي، وهو هدف ذو قيمة كبيرة يمر عبر دعوة الناس وتبليغهم وتنظيم حياتهم بسنن وقوانين وقواعد الهدي النبوي الشريف 3. لابد لمن يريد للخطاب المعتدل الانتشار أن يعرض عن الجاهلين، ويخاطب الناس على قدر عقولهم، ودعوتهم بالحكمة والموعظة الحسنة، والاستماع لهم وتقبل آرائهم، وعدم اللعب بمشاعرهم 4. يتميز الخطاب الدين المعتدل بالعالمية والشمولية، ويهتم بنهضة الانسان وثقافته، والتجديد ومواكبة الاحداث والازمان، كما أنه يركز على الجواهر واساسيات الدين ويهذب المظاهر وينقيها من الأفكار المريضة 5. إن اكتشاف عناصر الخطر في الخطاب الديني، والتنبيه من تداعياته، وابراز مخاطره ومهدداته كالغلو في المسائل الدينية والسياسية، والجهل والانغلاق، يعد الاساس في كيفية رسم صياغات جديدة للخطاب الديني ولاسيما في المجتمعات متعددة الطوائف والاعراق التوصيات: 1. إن تنقية التراث الإسلامي مما شابه من النزعات التطرفية المتشددة منذ قرون بات أمرا ضروريا، فلن يتحقق الصلاح إلا بإصلاح ما أفسد، وهذا يستدعي وقفة جادة وجريئة للعلماء لمراجعة شاملة للمنظومة الدينية التي أصابها الوهن في ظل المتغيرات والأفكار الدخيلة على الإسلام 2. يجب أن ينطلق الخطاب الديني من القاعدة الاساسية التي تتضمن جلب المصالح وتكميلها ودفع المفاسد وتقليلها 3. مجتمعاتنا اليوم بحاجة الى خطاب ديني يؤكد على ضرورة التعامل الايجابي مع الآخر بعيدا عن الانغلاق الذاتي الذي لا يحترم السلم الاجتماعي 4. تجنب سلبيات الخطاب الديني من خلال البحث في موروثنا الاسلامي واستشراف المستقبل فمن لا ماضي له لا حاضر له أيضا.

That the validity of the nation and stability of the goodness of religion and stability, and can not be sucked under the exclusion of discourse to the Sunnis, and the Messenger of the extremist discourse of the social arena, and take the rhetoric and when, so moderate religious discourse has been talking about it and even the consolidation of those who hold religious discourse is an urgent need in our Muslim societies, Events and disturbances that have been inflicted on them in order to achieve them. Problematic search: The problem of searching is to search for scientific tools in psychology and to refrain from practicing your profession in education and exam. Very searching The aim of the research is to consolidate the discourse of moderation and to consolidate its meaning in the hearts of Muslims, because it is the main pillar for informing the people of the religion of Allah. Methodology of the study: This study was based on the theoretical theory and the collection of information about the study of the original manifestations, and we have developed the main animals and demonstrate them from the Quran and Sunnah and the words of scientists with some of our gestures. Results: I gave the researchers accompanying results: 1. We need to work on the renewal of thought and vision with everything new is, otherwise we remain in terms of we do not change or renew. 2. One of the most important goals of religious discourse in World War I, at the end of the Second World War, and the rejection of extremism, which leads to an endless series? A goal of great value is passing through inviting and informing people, organizing events in Sunan, and the laws and rules of the Prophet's guidance. 3. It is necessary for those who want to moderate speech spread to expose the ignorant, and address people to the extent of their minds, and invited them to wisdom and good advice, and listen to them and accept their views, and not play with their feelings. 4. •The discourse of moderate religion is characterized by universality and inclusiveness. It focuses on the renaissance of the human being and his culture, the renewal and keeping abreast of events and times. He also focuses on the essences and fundamentals of religion, and beautifies appearances and purifies them of sick thoughts. 5. •The discovery of elements of danger in religious discourse, the warning of its repercussions, and its dangers and threats, such as ignorance of religious and political issues, ignorance and isolation, is the basis for how to draw new formulations of religious discourse, especially in multi-ethnic and multi-ethnic societies. Recommendations: • The regulation of modest Islamic interests for centuries has become necessary, and I have prayed for it with the Great Great Great Word. • The religious discourse must proceed from the basic rule of singularity and reduce it. • Our communities today need a religious discourse that emphasizes the need to deal positively with the other away from closure with travel that does not respect social peace. • The series of religious discourse through research into our Islamic heritage and looking forward to the future. No past, no one is present for it either.

ISSN: 2071-6028

عناصر مشابهة