ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الجواهري وموارد ثقافته الشعرية

العنوان بلغة أخرى: Al Jawahri and Sources of his Poetic Culture
المصدر: الخليج العربي
الناشر: جامعة البصرة - مركز دراسات البصرة والخليج العربي
المؤلف الرئيسي: صيهود، سعيد إبراهيم (معد)
مؤلفين آخرين: نوح، أحمد عبدالله (م. مشارك)
المجلد/العدد: مج43, ع3,4
محكمة: نعم
الدولة: العراق
التاريخ الميلادي: 2015
الصفحات: 197 - 233
DOI: 10.33762/0295-043-003.004-008
ISSN: 1012-6384
رقم MD: 941795
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: يروم هذا البحث الكشف عن موارد ثقافة الجواهري الشعرية، فالجواهري شاعر يمتلك موهبة مقدره عالية جعلته في الذروة في شعراء العصر الحديث، ولما كان ديدن الشعراء في العصور الأدبية القديمة حفظ الشعر والمباهاة به ونشره بين القبائل والتفاخر به وروايته، فقد حرص الشعراء المحدثون على تنويع نتاجهم الأدبي وأصبح الشعر يحمل فنونا وعلوما مختلفة كالعلوم الإسلامية والأدب واللغة والنحو وعلم الكلام والفلسفة والتاريخ وغيرها. وثقافة الجواهري متعددة الموارد متشعبة الجوانب بين شعر العصور المختلفة والقرآن الكريم والأمثال واللغة والنحو. فضلا عن أنه حاول الثورة على رتابة الشعر العربي، ودعا إلى تغيير العروض العربي مما يمكن عده محاولة ونواة لكتابة الشعر الحر الذي أصبح نظاما قائما بذاته عند السياب ونازك والبياتي. ومما تجدر الإشارة إليه أن الجواهري لم يكن شاعرا فحسب، بل كان عالما وفيلسوفا، درس علوم اللغة وأتقنها مما جعل لغته الشعرية سليمة من الأخطاء، على الرغم من أنه حاول الثورة على قواعد النحويين، واعترض على ظاهرة الإعراب إلا أنه لم يخالف قواعدهم التي وضعوها فجاء شعره مطابقا لها مما له نظائر في كتب النحويين واللغويين ومما عدوه جائزا أو قليلا أو نادرا أو شاذا. ولابد من القول هنا أننا لا ندعي في بحثنا هذا السبق، فقد كتب عن الجواهري الكثير من الكتاب والأدباء، ومن ذلك ما كتبه الدكتور على ناص غالب (لغة العشر عند الجواهري) تناول فيه بناء القصيدة ودعائهما من تقسيم وتكرار ووزن وقافية وكذلك أساليب الأمر والنداء والاستفهام، كما تناول التركيب اللغوي من أنماط الجملة ووظيفتها والتقديم والتأخير والمجاز، كما أشار إلى استعمال المفردة وأثر القرآن والأمثال. ومن ذلك ما كتبه الدكتور عدنان العوادي (لغة الشعر الحديث في العراق) ضمن مجموعة من الشعراء. ودراستنا هنا تصب في هذا الاتجاه علها تكون إضافة لما كتب. ولما كان ديدننا البحث عن موارد ثقافة الجواهري فقد اعتمدنا ديوانه في المجموعة الشعرية الكاملة وأشرنا إلى ذلك في متن الدراسة رغبة منا في عدم إثقال الهامش وقد اجتهدنا في تخريج الشواهد الشعرية والأمثال وغيرها، والله نسأل أن يوفقنا إلى ما يحب ويرضي أنه نعم المولي ونعم النصير وهو من وراء القصد.

Al Jawahri is a talented poet and his talent and poetical skills fixed his name as one of the most important poets in the current era. In the previous literary eras, the interest was in remembering poetry, spreading it between tribes, and boasting it. On the other hand the poets of recent periods keen on diverting the topics of their poetical products to cover different arts and scientific aspects, like Islamic science, Arts, Linguistic, Philosophy, History and others. Al Jawahiri Culture was of multiple resources from the poetry of different eras, Holy Quran, Proverbs, and linguistics. He called for revolution on the Arabic prosody to start or encouraging the idea of free poetry, which flourished then under the lead of Al Sayyab and Al Bayati and Najik. It is worth to mention that Al Jawahiri was not a poet only, but he was a scientists and philosopher. He studied linguistics which prevents him from committing any grammatical mistakes, although he disagreed with grammarian in many points like parsing and others.

ISSN: 1012-6384

عناصر مشابهة