ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







العبثية في تشكيل ما بعد الحداثة

العنوان بلغة أخرى: Absurdity in the Formation of Postmodern Formation
المصدر: دراسات - العلوم الإنسانية والاجتماعية
الناشر: الجامعة الأردنية - عمادة البحث العلمي
المؤلف الرئيسي: حيدر، إياد محمود (مؤلف)
مؤلفين آخرين: رديف، شيماء حمزة (م. مشارك)
المجلد/العدد: مج46, ملحق
محكمة: نعم
الدولة: الأردن
التاريخ الميلادي: 2019
التاريخ الهجري: 1440
الشهر: يوليو
الصفحات: 437 - 456
DOI: 10.35516/0103-046-988-032
ISSN: 1026-3721
رقم MD: 998827
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch, HumanIndex
مواضيع:
كلمات المؤلف المفتاحية:
العبثية | تشكيل | مابعد الحداثة | Absurdity | Formation | Postmodern Formation
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: يعد هذا البحث (العبثية في تشكيل ما بعد الحداثة) عملية يتم بمقتضاها الإحاطة بمفهوم العبث سعياً لمعرفة ماهيته، وبيان الكيفية التي يتمظهر فيها هذا المصطلح ضمن مساحات اشتغال متنوعة، ومحاولة تحديده أو مسكه على مستوى التطبيق في الفنون التشكيلية، والذي يحتاج إلى نوع من الاتساع في الرقعة البحثية، ابتداء من الملامح الأولي لتمظهر المصطلح، مع التركيز على ما ورد من مصطلحات متقاربة للمفهوم وانتهاء بتطبيقه على المشهد الفني البصري. وبالرغم من كثرة تفاسير المفهوم ومجاورته لمفاهيم أخري، فضلاً عن امتلاكه صوراً متعددة يتمظهر عن طريقها ويصرح عن ماهيتها. وانطلاقاً من طبيعة تناول الموضوع، فقد قسم البحث إلى أربعة فصول، تضمن الفصل الأول منه مشكلة البحث والتي تحددت بالتساؤلين: هل هناك ملامح لمفهوم العبثية في الفن التشكيلي؟ وما هي آليات تمثل العبثية في الفنون التشكيلية. وأهميته والحاجة إليه وهدف البحث (تعرف العبثية في تشكيل ما بعد الحداثة)، كما تضمن الفصل تحديداً لمصطلحات البحث. واحتوى الفصل الثاني الإطار النظري والدراسات السابقة، فجاء متكوناً من ثلاثة مباحث المبحث الأول تناول (ماهية العبث والعبثية في الفكر الفلسفي)، وتناول المبحث الثاني (المقاربات الفكرية بين العبث ومفاهيم مجاورة)، أما المبحث الثالث فتعرض إلى (ملامح العبثية في فن ما بعد الحداثة)، وانتهى الفصل بمؤشرات الإطار النظري والدراسات السابقة. وتضمن الفصل الثالث إجراءات البحث إذ ضم مجتمع البحث والبالغ (58) أنموذجا تم استخراج عينة منه بطريقة قصدية إذ بلغت (4) نماذج للعينية غطت حدود البحث باعتماد المنهج الوصفي وبالطريقة الوصفية التحليلية. وتضمن الفصل الرابع نتائج واستنتاجات البحث توصياته ومقترحاته ومن أهم النتائج التي توصل إليها الباحثان: 1-تميزت الأعمال الفنية بعدم وجود معنى محدد وواضح، بل إنها تشكلت وفق آليات حرة تنشد اللاغائية واللاهدف إلا فعل التجربة نفسها ظهر وكل ذلك تحقق في جميع نماذج العينة. 2-عبر فنانو ما بعد الحداثة عن مفهوم العبثية من خلال كسر الأعراف وعدم التقيد بالقواعد الفنية ظهر ذلك بشكل واضح في جميع نماذج العينة. أما أهم استنتاجات البحث. 1-يعد العمل العبثي عملاً فيناً صادقاً بحق لا مجرد نزوة فردية لأنه ينبثق من الابتكارات الطليعية من أعماق التجارب العاطفية، فيعكس أفكاراً ملحة حقيقية وأحلاماً راسخة في اللاوعي. 2-لا توجد قوانين مطلقة وثابتة للعقل، وبالمثل لا يوجد منطق أحادي للتفكير، مما يجعل فكرة وجود عقل متكامل أمراً مستحيلاً وبالتالي انعكست هذه الأفكار على الفن عموماً بوصفه المعبر الحقيقي عن روح العصر.

This research (absurdity in the formation of postmodern formation) is a process by which the concept of absurdity is mounted in an effort to understand it, and a clarify how this term manifested within a variety of space functioning, and attempt to determine or hold it at the application level as much as possible, which requires expansion in the research area, starting from the first features of the manifestation of the term, with focus on the reported convergent concepts of the term and ended with its application in the visual artistic scene .In spite of the large number of interpretations of the concept and its close proximity to other concepts, as well as possession of multiple images manifested by which to declare its essence. Based on the nature of the topic, the research is divided into four chapters; the first chapter includes the research problem, which can be determined with two questions: Are there any features of the concept of absurdity in plastic art? And what are the mechanisms of representation of absurdity in the plastic arts. The research importance and its necessity and the aim of the research (knowing the absurdity in the formation of postmodern formation), also included a specification for search terms. The second chapter contains the theoretical framework and previous studies, with three sections, first section dealt with (what absurdity and the absurdity in philosophical thought), the second section (intellectual approaches between absurdity and the proximal concepts), while the third section dealt with the (absurdity in the art of postmodernism), and the chapter ended with indicators of the theoretical framework and previous studies. The third chapter includes the research procedures as the research community of (58) models with a sample extracted in deliberate manner of (4) models covers by the borders of search by adopting descriptive analytical method. The fourth chapter includes the results, research conclusions, recommendations and suggestions. The most important conclusions of the researchers are. 1- The artistic works were characterized by the absence of a specific and clear meaning, but they were formed according to free mechanisms seeking non-purpose and non-aim only to expose the experiment as it is and this achieved in all sample models. 2. Postmodern artists have expressed the concept of absurdity by breaking the norms and incompliance with the artistic rules. This is clearly reflected in all sample models. The most important research findings. 1. Absurd work is a truly honest work of art, not just an individual whim because it stems from futuristic innovations from the depths of emotional experiences, reflecting real, compelling thoughts and deep-seated dreams in the subconscious. 2. There are no absolute and fixed laws of reason, and likewise there is no single logic of thinking, which makes the idea of an integrated mind impossible, and thus, reflects these thoughts on art as a true expression of the spirit of the era.

ISSN: 1026-3721