ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







دراسة مقارنة بين الفن والهوية المصرية والفنلندية

العنوان بلغة أخرى: Comparison between Art and Egyptian Identity Finnish Study
المصدر: المجلة العلمية لجمعية إمسيا التربية عن طريق الفن
الناشر: جمعية إمسيا التربية عن طريق الفن
المؤلف الرئيسي: شاهين، أسماء محمد علي (مؤلف)
المجلد/العدد: ع5,6
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2016
الشهر: أبريل
الصفحات: 30 - 53
DOI: 10.21608/AMESEA.2016.73537
ISSN: 2356-9921
رقم MD: 1000333
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

36

حفظ في:
المستخلص: استعرضت الدراسة مقارنة بين الهوية المصرية والفنلندية. وجاءت المقارنة من حيث البيئة والمجتمع والعوامل السياسية والاقتصادية، والموروث الثقافي والحضاري حيث إن مصر غنية بالتاريخ الحضاري بدأ من الفرعوني مروراً باليوناني الروماني القبطي الإسلامي عصر محمد علي وصولا للفنون الحديثة وتمثال نهضة مصر لمحمود مختار الذي وصل للعالمية بإغراقه في المحلية ولوحات محمود سعيد التي تقدر بالملايين وعبد الهادي الجزار والميثاق إلي عمر النجدي الذي بيعت لوحته مؤخرا بمليون جنيه، ويتم ملاحظة أن الفن ينبع من هوية مصر النابعة من ثقافتها الخاصة رغم تنوع المدارس الفنية، أما فنلندا كانت جزء من السويد وروسيا ثم تراجعت السويد واستقلت عن روسيا وتبدأ كطفل وليد يتعلم من فلسفة وحضارات البلاد الأوربية 1313 م، فكانت هناك الأعمال الواقعية وتصوير المناظر الطبيعية والموضوعات المتأثرة بالبيئة الجليدية والغابة وحيواناتها وطيورها وصولا للسريالية والرمزية والتجريدية وفي الوقت المعاصر فن العمارة بفنلندا هو الفن المتميز لديها. وقد خلصت الدراسة إلى أن المزاوجة بين القومي والعالمي من خلال تبادل الثقافات بين مصر وفنلندا يؤدي إلى بناء فكر تصميمي مبتكر في مجالات التربية الفنية. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2021

ISSN: 2356-9921