ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







أثر التدريب في تطوير آداء العاملين: دراسة حالة وزارة الزراعة - بولاية شمال كردفان الفترة من (2012م - 2017م)

المؤلف الرئيسي: آدم، نازك محمد صالح عمر (مؤلف)
مؤلفين آخرين: محمد، بكري الطيب موسى (مشرف)
التاريخ الميلادي: 2018
موقع: أم درمان
التاريخ الهجري: 1439
الصفحات: 1 - 201
رقم MD: 1000872
نوع المحتوى: رسائل جامعية
اللغة: العربية
الدرجة العلمية: رسالة ماجستير
الجامعة: جامعة أم درمان الاسلامية
الكلية: معهد بحوث ودراسات العالم الإسلامي
الدولة: السودان
قواعد المعلومات: Dissertations
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

133

حفظ في:
المستخلص: تناول هذا البحث أثر التدريب في تطوير أداء العاملين في الفترة (2012 م -2017 م)، دراسة حالة وزارة الزراعة والثروة الحيوانية بمحلية شيكان. هدفت الدراسة إلى التعرف على أثر التدريب في تطوير أداء العاملين في وزارة الزراعة والثروة الحيوانية بمحلية شيكان والتعرف على وسائل التدريب ومفاهيمه وأنواعه وسبل تطبيقه. فقد تم بناء فرضيات الدراسة اعتماداً على مشكلة الدراسة وعناصرها المختلفة التي تتمثل في وجود علاقة ذات دلالة إحصائية بين التدريب وتطوير أداء العاملين في وزارة الزراعة والثروة الحيوانية، كما أن هنالك علاقة ذات دلالة إحصائية بين وسائل التدريب وتطوير أداء العاملين في وزارة الزراعة والثروة الحيوانية، وأيضاً هنالك علاقة ذات دلالة إحصائية بين ميزانية التدريب وتطوير أداء العاملين في وزارة الزراعة والثروة الحيوانية، وجود علاقة ذات دلالة إحصائية بين طرق التدريب وتطوير أداء العاملين في وزارة الزراعة والثروة الحيوانية، هنالك علاقة ذات دلالة إحصائية بين أنواع التدريب وتطوير أداء العاملين في وزارة الزراعة والثروة الحيوانية. وكذلك الكشف على أثر تطبيق ميزانية التدريب واحتياجاته ورصد المشكلات التي تعوق تطوير أداء العاملين بوزارة الزراعة. اعتمدت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي والتاريخي الإحصائي. تم اختيار عينة الدراسة (200) عامل بالطريقة العشوائية البسيطة من مجتمع الدراسة البالغ بالتقريب (750) عامل. جمعت البيانات من المصادر الأولية عبر الاستبانة وجمعت المعلومات الثانوية من المصادر والمراجع. تم تحليل البيانات عبر برنامج الحزم الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS). وتوصلت الدراسة إلى أهم النتائج التالية: وافق 82.2% من أفراد العينة على وجود برنامج معد مسبقاً للتدريب وتحسين الأداء في العمل الحقلي التطبيقي. وافق 62% من أفراد العينة على أن خطة الوزارة للتدريب مجدولة ومرتبة من حيث الأهداف وتربطها بنوع التدريب في بطبيعة العمل 86.1%. كما أكد 86% منهم أن نفقات التدريب على الوزارة، بينما أكد 7.4% من المفحوصين رفض الوزارة دورات تدريبية بسبب ضعف الميزانية مما يدفع البعض للتدريب على النفقة الخاصة. أكد 89.9 % أن أساليب التدريب المقترحة والمنفذة تقليدية لا تلبي احتياجات العاملين مما كان له الأثر السلبي على الأداء. وعليه توصي الدراسة وفق النتائج السابقة بالآتي: لابد من تخطيط موجه يضمن التكامل المحوري في العمل بين الأقسام كل حسب تخصصه في التدريب الإداري والفني والمهني في الحقل. وتقترح الدراسة بعقد منتديات وورش عمل دورية وفق برنامج متكامل لتقييم نتائج العمل الحقلي التطبيقي السابق لحصر الإيجابيات وتطويرها والسلبيات واقتراح الحلول لها. ولابد من التحول من النمط التقليدي الإداري المتبع إلى نهج علمي موضوعي باقتراح تنفيذ برنامج حقلي مهني فني تشارك فيه كل التخصصات كلبنة للعمل الحقلي التكاملي المستقبلي في ورقة عمل من كل التخصصات. وتختم الدراسة باقتراح دراسات ميدانية أخرى في هذا الصياغ مثل: آليات العمل الإداري الحقلي في النهضة الزراعية بالأبيض وأقاليمها أو أي عنوان يدور في هذا الإطار.