ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







أهم الاتجاهات الحديثة لتوطين المدن والمناطق الصناعية

المصدر: مجلة البحوث التجارية المعاصرة
الناشر: جامعة سوهاج - كلية التجارة
المؤلف الرئيسي: سويفي، عبدالهادي عبدالقادر (مؤلف)
مؤلفين آخرين: البريري، محمد أحمد محمد (م. مشارك), الطوخي، عبدالنبي إسماعيل (م. مشارك)
المجلد/العدد: مج33, ع2
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2019
الشهر: يونيو
الصفحات: 165 - 204
ISSN: 8452-1110
رقم MD: 1011509
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

55

حفظ في:
LEADER 05570nam a22002297a 4500
001 1752068
041 |a ara 
044 |b مصر 
100 |a سويفي، عبدالهادي عبدالقادر  |e مؤلف  |9 243102 
245 |a أهم الاتجاهات الحديثة لتوطين المدن والمناطق الصناعية 
260 |b جامعة سوهاج - كلية التجارة  |c 2019  |g يونيو 
300 |a 165 - 204 
336 |a بحوث ومقالات  |b Article 
520 |a تناولت الدراسة اتجاهات توطن المدن والمناطق الصناعية وأهم التطورات التي طرأت عليها وأهم العوامل المؤثرة فيها، والاعتبارات التي تحكمها وتقييم هذه الاتجاهات، ودراسة أبرز التجارب الدولية الحديثة الناجحة في مجال توطين المدن والمناطق الصناعية، كما تناولت الدراسة تعريف المدينة أو المنطقة الصناعية، والخلفية التاريخية لإنشاء المدن والمناطق الصناعية، وأهداف إنشاء تلك المدن والمناطق. وتوصلت الدراسة إلى عدة نتائج منها: أنه مع اختلاف الزوايا التي يمكن من خلالها تعريف المدينة أو المنطقة الصناعية، يمكن القول بصفة عامة أن المدينة أو المنطقة الصناعية هي المنطقة التي تحقق أربعة شروط رئيسة هي: (أن تكون محددة الموقع والمساحة - أن تستخدم مساحتها لأغراض صناعية في المقام الأول - أن تتوافر فيها بنية تحتية مناسبة لخدمة المصانع التي ستقام عليه - أن تدار من قبل مؤسسة مختصة وفقا لقوانين معينة)، أن وجود هدف رئيس لإقامة المدن والمناطق الصناعية يتمثل في تحقيق التنمية الصناعية لا يمنع وجود أهداف فرعية، كما أن وجود هدف رئيس عام وبجانبه أهداف فرعية عامة لا يمنع من وجود بعض الأهداف الخاصة التي تختلف من دولة إلى أخرى باختلاف ظروفها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والبيئية وأيضا تختلف باختلاف الفترة الزمنية داخل الدولة الواحدة. كما توصلت الدراسة إلى أنه بالرغم من تعدد اتجاهات التوطن التقليدية والحديثة للمدن والمناطق الصناعي، إلا أنه لا توجد نظرية للتوطن الصناعي يتفق الجميع على قبولها بحيث تشمل جميع العوامل والاعتبارات التي تحكم اختيار الموطن الأمثل لتوطين المدن والمناطق الصناعية. وتوصلت الدراسة أيضا إلى أن التجارب الدولية الناجحة في مجال إقامة وتوطين المدن والمناطق الصناعية راعت بصفة أساسية ظروفها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والبيئية عن إقامتها للمدن والمناطق الصناعية واختيار مواقع توطينها. كما أن التجارب الحديثة الناجحة اعتمدت على التخطيط الصناعي بشكل أساسي عند أقمتها وتوطينها للمدن والمناطق الصناعية. وفي ضوء ما توصلت إليه الدراسة من نتائج ولتحقيق أكبر استفادة من إقامة المدن والمناطق الصناعية في تحقيق التنمية الصناعية أوصت الدراسة بعدة توصيات منها: ضرورة الاهتمام باختيار المواقع المناسبة لإقامة وتوطين المدن والمناطق الصناعية والتي تراعي كافة الاعتبارات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والبيئية. بالإضافة إلى ضرورة الاعتماد عند إقامة أي مدينة أو منطقة صناعية على التخطيط المسبق الذي يتضمن كافة النواحي الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والسياسية بما يضعف من احتمالات فشل المدينة أو المنطقة الصناعية في تحقيق الأهداف المرجوة منها. كما أوصت الدراسة بضرورة الاستفادة من التجارب الدولية الناجحة مع مراعاة اختلاف الظروف الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والبيئة لكل دولة بحيث لا يتم تكرار التجارب بحزفيرها. 
653 |a التنمية الصناعية  |a المدن الصناعية  |a المناطق الصناعية  |a التوطين الصناعي 
700 |9 546550  |a البريري، محمد أحمد محمد  |e م. مشارك 
700 |a الطوخي، عبدالنبي إسماعيل  |e م. مشارك  |9 136520 
773 |4 الاقتصاد  |6 Economics  |c 006  |e Journal of Contemporary Commercial Researches  |f Maǧallaẗ al-buḥūṯ al-tiǧāriyyaẗ al-mu’āṣiraẗ  |l 002  |m مج33, ع2  |o 0473  |s مجلة البحوث التجارية المعاصرة  |v 033  |x 8452-1110 
856 |u 0473-033-002-006.pdf 
930 |d y  |p y  |q n 
995 |a EcoLink 
999 |c 1011509  |d 1011509