ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







دراسة في بنية السرد رواية الحلم الغائم للروائي بغداد أحمد

المصدر: مجلة دراسات
الناشر: جامعة طاهري محمد بشار - مخبر الدراسات الصحراوية
المؤلف الرئيسي: بهيليل، فضيلة (مؤلف)
المجلد/العدد: ع9
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2016
الشهر: جوان
الصفحات: 93 - 103
ISSN: 2335-187X
رقم MD: 1016856
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

7

حفظ في:
المستخلص: رواية "الحلم الغائم" للروائي أحمد بغداد هي رواية لا تشتغل على اللغة بقدر ما تطرح في مضمونها إشكالية اللغة أو هوية اللغة، حتى وإن حاول الروائي تضليل القارئ بالموضوعات الجزئية كموضوع تدني الخدمات الصحية بالمستشفى، واشتغال أحمد بالمحكمة ثم دخوله عالم الجيش وغيرها من المواضيع التي تشكل معا النص الروائي، وإن كانت لغة الراوي البطل أحمد أمازيغية دخلت عليها اللغة العربية فيما بعد، فإن ذلك بالنسبة إليه قد أحدث في لغته انشطارا، وهو الأمر الذي جعل أحمد يضيع بين لغتين، ليعترف أنه يعيش داخل غربة لغوية بين اللغة الأمازيغية واللغة العربية، هو المشكل المطروح بالبلد حاليا يرمي الكاتب التنبيه إليه بل وإلى مدى تأثيره على العلاقات الفردية والجماعية ثم يربط معرفة اللغة بمعرفة طبائع الناس وعلى هذا الأساس يتم التواصل بينهم. يطرح الراوي قضية التواصل اللغوي ثم ينتصر لقول أن التواصل يتم بين أبناء الوطن الواحد حتى وإن اختلفت لغاتهم. إن الخلاف الذي يحاول البعض جعله خلافا لا يمكن أن يحدث الفرقة بين أبناء الوطن الواحد، فنجد العربي يعيش إلى جانب الأمازيغي متجاوزين الخلافات التي يمكن أن تكون، وحتى الاختلاف فيما يقولون ويفعلون. وهي الرؤيا التي عكسها نصه الذي كان مفصحا أكثر منه رامزا في أسلوب بسيط كأنه موجه لجميع الفئات على اختلاف طبقاتهم، همه أن تصل فكرته وأن يطرح انشغاله للمتلقي كي يرى بعين الأمازيغي ما لم يكن ينته إليه يوما.

The novel "Cloudy dream" by Ahmed Baghdad is the story that doesn't function on the language as put forward the language or the identity of the language. Even the novelist tried to mislead the reader through partial topics such as the decline in health services in the hospital, his work in the court, his integration in the world of army and other subjects which all form romantic texts. Although the narrator's language Ahmed is Amazigh which was an mixture of Arabic later. That got Ahmed lost between the two languages. He admits that the lives in alienation between Amazigh language and Arabic. It's the nation problem that the writer aims to alert mainly its impact on individual and collective relations and linking the language with the rational people. On this basis they can communicate. The narrator raises the linguistic communication. He says that people of the same home land can communication even they speak differently. So everyone should bear in mind that Arabic and Amazigh are two red lines.

ISSN: 2335-187X

عناصر مشابهة