ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الإطار الابستمولوجي والنظري للتغيير التنظيمي

المصدر: مجلة تاريخ العلوم
الناشر: جامعة زيان عاشور الجلفة
المؤلف الرئيسي: غزال، حياة (مؤلف)
المجلد/العدد: ع11
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2018
الشهر: مارس
الصفحات: 80 - 96
DOI: 10.37613/1678-000-011-007
ISSN: 2352-9970
رقم MD: 1019984
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch, HumanIndex, AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: THE search in the théoratical bases of the organizational change as one of the branches of science of the science administrative organization as well as one of the scopes of research in the organizational behaviour. we find that it originates from the épistémology bases spésific to the administrative science of organization that expresses a guiding philosophy that presents idéological frame restricted to how the examplar of the organizational réality is build and directed to différent organizational acts that are specific in rpotting the guiding organizations the mechanisms of decision making, and the factors contributed to the succes of the organization connected to the formation and excution of the strategy of organizational change adopted to its administration .the philosophy of science knoum as epstimology stands for figuring out the undisputable and fundamental principles that science rely on to frame hypotheses and theories to explain what is obswed and studied out of spécific phenomena for each science and the testing of validity of these assumption ,postulates and theories out of its completion and its undisputtality .this is not for the purpose of changing it but for valuating its significance be it as tools for interpetation as well as its realities and information that science gathers from observation and experiment .Hense ,we are going the hook though the lence of this study to the search for the epistemological and theoratical frames of the organizational change.

إن البحث في الأسس النظرية للتغيير التنظيمي كونه فرع من فروع علم إدارة المنظمات ومجال من مجالات البحث في السلوك التنظيمي، نجد أنها تنطلق في الأصل من الأسس الابستمولوجية الخاصة بعلم إدارة المنظمات والتي تعبر عن فلسفة تسييرية تتمثل في إطار فكري محدد لكيفية إدراك وبناء نموذج عن الواقع التنظيمي والموجه لمختلف التصرفات التنظيمية الخاصة بتحديد الأنظمة التسييرية، آليات اتخاذ القرارات وعوامل نجاح المنظمة المرتبطة ببناء وتنفيذ استراتيجية التغيير التنظيمي المتبناة لإدارته. ففلسفة العلم أو ما يعرف بالابستومولوجيا تعمل على الكشف عن المسلمات والمبادئ الأساسية التي تستند إليها العلوم في صياغة الفروض والنظريات لتفسير ما يتم ملاحظته ودراسته من ظواهر خاصة بكل علم، والعمل على اختبار صحة هذه الفروض، المسلمات والنظريات من حيث اكتمالها وخلوها من التناقض، وهذا ليس بقصد تغييرها بل لمجرد تقدير قيمتها باعتبارها أدوات للتفسير، كما أنها لا تمس الوقائع والمعلومات التي تجمعها العلوم بالملاحظة والتجريب" لدى سوف نتطرق إلى البحث في الأطر الابستمولوجية والنظرية للتغيير التنظيمي.

ISSN: 2352-9970