ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







حرمان المرأة من الميراث بين الهيمنة الذكورية والتنشئة الاجتماعية

العنوان بلغة أخرى: Socialization Depriving Women of Inheritance between Male Domination and
المصدر: مجلة الباحث في العلوم الإنسانية والاجتماعية
الناشر: جامعة قاصدي مرباح - ورقلة
المؤلف الرئيسي: دالع، سعيدة (مؤلف)
مؤلفين آخرين: أوموسى، ذهبية (م. مشارك)
المجلد/العدد: مج11, ع2
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2019
الشهر: جوان
الصفحات: 13 - 24
DOI: 10.35156/1869-011-002-002
ISSN: 2600-6049
رقم MD: 1026165
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: This research deals with the phenomenon of depriving women of inheritance which still impose its presence in Algerian society so far, as this deprivation is a legacy of ignorance, where people are not the Jews wrote our ignorance of women and boys, Islam came the demolition, but the norms and customs of the resurrected again as a second valley women. We have tried to explain this phenomenon by searching for the reasons why women are deprived of this right to the project. Most importantly, we have reached in this study that depriving women of inheritance is an extension of the male domination is reflected in the preference for the girl child, which is one of the characteristics of the traditional societies, they consider that the boy is carrying the family name, to ensure their continuity, so he got the luckiest part of inheritance so he can ensure the parental controls and their dependents during old age, and that depriving women of inheritance caused by the socialization of girls stemming.

يتناول هذا البحث ظاهرة حرمان المرأة من الميراث والتي لا تزال تفرض وجودها في المجتمع الجزائري لحد الساعة، إذ أن هذا الحرمان يعد من مخلفات الجاهلية حيث كان أهل الجاهلية لا يورثون النساء ولا الصبيان، فجاء الإسلام وهدمها، إلا أن الأعراف والعادات أحيتها من جديد وهي بمثابة وأد ثان للمرأة. وقد حاولنا تقديم تفسير لهذه الظاهرة من خلال البحث عن الأسباب التي جعلت المرأة تحرم من هذا الحق المشروع. وأهم ما توصلنا إليه في هذه الدراسة أن حرمان المرأة من الميراث هو امتداد للهيمنة الذكورية ويتجلى ذلك في تفضيل الولد على البنت، والذي يعد من إحدى خصائص المجتمعات التقليدية، فهم يعتبرون أن الولد هو الذي يحمل لقب العائلة ويضمن لها الاستمرارية، لذلك وجب حصوله على الجزء الأوفر من الميراث حتى يستطيع التكفل بالأهل وإعالتهم أثناء الكبر، كما أن حرمان المرأة من الميراث سببه التنشئة الاجتماعية للفتاة النابعة من العادات والتقاليد والعرف، حيث لا تزال الكثير من المناطق في الجزائر متمسكة بعادات الآباء والأجداد وتقاليدهم وإتباع طريقهم الذي يتماشى مع العرف السائد والقاضي بحرمان الجنس الأنثوي من الميراث.

ISSN: 2600-6049