ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







المعرفة المشتركة بين لسانيات الخطاب والبلاغة العربية: دراسة في آليات التقارب

العنوان بلغة أخرى: The Common Knowledge between the Linguistics of Rhetoric and Arabic Rhetoric: A Study in the Mechanisms of Convergence
المصدر: دراسات معاصرة
الناشر: المركز الجامعي الونشريسي تيسمسيلت - مخبر الدراسات النقدية والأدبية المعاصرة
المؤلف الرئيسي: عمراني، إدريس (مؤلف)
المجلد/العدد: مج3, ع1
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2019
الشهر: كانون الثاني جانفي
الصفحات: 142 - 154
DOI: 10.37172/1901-003-001-015
ISSN: 2571-9882
رقم MD: 1028457
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
كلمات المؤلف المفتاحية:
المعرفة المشتركة | لسانيات الخطاب | إنشاء الخطاب | تاويل الخطاب | السياق | المقام | Common Knowledge | Speech Linguistics | Speech Creation | Discourse Interpretation | Context | Place
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

8

حفظ في:
المستخلص: إن التساؤل عن الخلفية المعرفية التي انطلق منها البلاغيون لإنشاء خطاباتهم وعلاقتها بالمقام، هي التي دفعتنا إلى التحقق من فرضية أن البلاغة العربية فهمت الخلفية (أو المعرفة) المشتركة فهما ديناميا وليس على نحو سكوني. إذ "البحث في ممارسة الخطاب (الكلام) في البلاغة القديمة يضم عددا من النظرات والقواعد الخاصة بتنظيم نصوص محددة، إذ إنه قد استخدمت في المباحث المتعلقة بترتيب الكلام وزخرفته قواعد بناء محددة للنصوص (والخطابات) لأهداف بلاغية محددة". وعليه ففي الحديث عن البلاغة ولسانيات الخطاب لابد من الإشارة إلى مسألة التقارب المنهجي بينهما في تحليل النصوص والخطابات بشكل عام. وبحث هذا التقارب يتم عبر آلية المعرفة المشتركة في الخطاب، وهي علاقة أصيلة ينبني عليها أي خطاب، ولا أدل على ذلك أن الأفعال الخطابية (كلمة ومركبا وجملة ونصا وحوارا) الموجهة للمخاطب سوف يتحدد "بالقصد الذي يكون للمتكلم منه عند النطق به والذي يدعو المتلقي إلى الدخول في تعقبه مقاميا". فعلم المعاني يركز على المعاني المقامية، أي المعاني ذات الارتباط بالمقامات التخاطبية المختلفة حيث المبدأ الرئيس هو "لكل مقام مقال". خلاصة القول، فإننا سنتبنى في هذه المقاربة أطروحة ورود المعرفة المشتركة في لسانيات الخطاب، ونعمل على تجريبها على معطيات لغوية نصية لتمحيص ورودها في البلاغة العربية.

The question of the cognitive background from which the Plagyans set out to create their own speeches and their relation to the denominator prompted us to verify the hypothesis that Arab rhetoric understood the shared background (or knowledge) as a dynamic rather than a static understanding. "The study of the practice of speech in ancient rhetoric includes a number of views and rules for the organization of specific texts, as it has been used in the mabahith related to the arrangement of speech and decorated specific rules for the construction of texts (and speeches) specific rhetorical goals. Therefore, in talking about the rhetoric and the linguistics of speech, it is necessary to refer to the issue of methodological convergence between them in analyzing texts and speeches in general. This approach is based on the mechanism of common knowledge in the discourse, which is an authentic relationship on which any speech is based. This is evident from the fact that the rhetorical actions (word, compound, sentence, text and dialogue) "The meaning of the meanings focuses on the meanings of the place, ie, the meanings associated with the different denominations. The main principle is " for each article". In summary, we will adopt in this approach the thesis of the common knowledge in the linguistics of the discourse, and we are trying to experiment on the textual textual data to be examined in Arabic rhetoric.

ISSN: 2571-9882