ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







التضمين بين التراث والتناص

العنوان بلغة أخرى: Connotation in Heritance and Intertextuality
المصدر: مجلة البحث العلمي في الآداب
الناشر: جامعة عين شمس - كلية البنات للآداب والعلوم والتربية
المؤلف الرئيسي: منصور، فاطمة توفيق علي (مؤلف)
مؤلفين آخرين: عبدالغفار، آلاء محمد (م. مشارك), بيومي، بسمة محمد (م. مشارك)
المجلد/العدد: ع20, ج7
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2019
الصفحات: 73 - 91
DOI: 10.21608/JSSA.2019.63127
ISSN: 2356-8321
رقم MD: 1031847
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: التضمين مصطلح عربي قديم، أقدم من تناوله لغويا وبلاغيا عبد الله بن المعتز (ت: 296 ه) بعدها قدمه الخليل بن أحمد الفراهيدي (ت: 100 ه – 180 ه) في كتابه العين. وقد مر المصطلح بمراحل تطور وازدهار بدءا بالقرن الرابع إلى القرن السادس الهجريين؛ حيث جعل الرماني (ت: 384 ه) للتضمين بابا مخصصا في كتابه النكت في إعجاز القرآن الكريم، وذكره الباقلاني (ت: 403 ه) في كتابه إعجاز القرآن. وقسم ابن الأثير الحلبي (ت: 737 ه) التضمين قسمين: معيب وغير معيب. وأوضح ابن قيم الجوزيه (ت: 751 ه) أن الاقتباس يسمى التضمين في كتابه الفوائد، المشوق إلى علوم القرآن وعلم البيان، كما أوضح نماذج من التضمين المعيب وهو أن يأتي جماعة من الشعراء في أشعارهم بآيات من كتاب الله يستشهدون بها في واقعة ويصرفون كلام الله عن وجهته الصحيحة ويخرجون على المعنى الذي أريد به في هذه الآيات البينات. أما التناص فهو مصطلح غربي طرحته جوليا كرديستيفا البلغادية الأصل عام 1966 م، وقد أخذت اللغة الحوارية من أستاذها الروسي ميخائيل باحتين 1928 م وطورتها إلى مفهوم التناص؛ الأمر الذي أحدث ثورة في اللغة الشعرية وهو عنوان كتابها المعروف. اكتسب التناص شهرة كبيرة فيما بعد بين جميع الكتابات، ويرى د. محمد عبد المطلب أن التناص هو التقاطع داخل نص لتعبير مأخوذ من نصوص أخرى أي أنه نقل تعبيرات سابقة. ويرى مارك انجينو أن مصطلح التناص يشترك في استخداماته مع مصطلح البنيوية وهو أمر غير مقبول ويدعو إلى الابتذال لأن لكل عمل صانع كما أن للوجود خالقه، ومن هنا جاءت دعاوي تنادي بموت التناص وظهور صحوة العودة إلى التاريخ إلى المنابع إلى التضمين.

Connotation is an ancient Arabic term. The first to deal with in language and elaboration was Abdullah bin Moataz (d. 296H), after it was introduced by Al- Khalil bin Ahmed Al- Farahidy (100- 180H), in his book Al- Aain. The term passed through periods of development, since the fourth to the sixth Higry centuries, when Al- Rummany (d. 384H). set a special chapter for connotation in his book: the witty miracles in the holy Qur'an. Al- Baquillany (d. 403H), mentioned the term in his book. Miracles of Qur'an. Ibn Al- Atheer Al. Halaby (d. 737H) divided it into two parts: ill – used and fine- used. Ibn Qaiyem Al- Gawziyah (d. 751H) called the quotation the connotation in his book: the Earnest usage of the Qur'an sciences and the delineation. Where in he set samples of the blemished connotation as were used by a group of poets, who quote verses of the Holy Qur'an to support some cases; but they deviate their meanings from the right meaning mentioned and intended thereby. The intertextuality is western term developed by Julia Christiva, of the Bulgary origin- in 1966. She adapted the dialogue language of her professor the Russian Michael Baghtin (d. 1928G) to introduce the concept of intertextuality, which was the title of her well known book that developed a revolution in the poetic language. The material of intertextuality as a word, is not included in the Arabic lexicons; though it is used in social meetings. Dr. Mohammad Abdul Mottalib asserts that intertextuality is an intrusion of a text of one origin into another, as a transform of previous expressions. Therefore, many claimants claim that intertextuality must perish, and there is an a wake that calls for the reference should be to the history of connotation.

ISSN: 2356-8321

عناصر مشابهة