ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







شرح مفهوم الجنسية

العنوان بلغة أخرى: Defining the Concept of Nationality
المصدر: المجلة القانونية
الناشر: جامعة القاهرة - كلية الحقوق - فرع الخرطوم
المؤلف الرئيسي: العزب، أحمد جودة (مؤلف)
المجلد/العدد: مج6, ع1
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2019
الصفحات: 13 - 36
DOI: 10.21608/JLAW.2019.59982
ISSN: 2537-0758
رقم MD: 1032580
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: IslamicInfo
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: من الطبيعي أن يتطور مفهوم الجنسية في كل دول العالم، باعتبارها أداة تحديد ركن الشعب في الدولة، فمن خلالها يمكن تمييز الوطني عن الأجنبي داخل الإقليم الواحد، فمن يتمتع بجنسية هذا الإقليم يصير وطنياً ومن لا يتمتع يكون أجنبياً، وبالتالي فإن الجنسية كما سبق وأن أوضحنا في هذه الدراسة، لا تختلف أهميتها أو ضرورتها للإنسان عن الديانة والجنس، وهي توجد متى وجد الولاء والانتماء من جانب الفرد تجاه دولة ما، فالجنسية في معناها القانوني، هي رابطة قانونية ذات طابع سياسي تربط فرد بدولة معينة ويكون طرفي هذه الرابطة هو الولاء من جانب الفرد والحماية من جانب الدولة. وبناء على ما سبق دراسته يتأكد لنا أن الجنسية لا تكون إلا لدولة، فلا جنسية لمجتمع ولا لجماعة، كما يحدث هذه الأيام، فالجنسية هي الأداة القانونية لتحديد شعب الدولة، كذلك لا توجد علاقة بين الجنسية والعصبية، التي تعني الاقتتال بين الجماعات أو الدويلات من أجل التمكن من الاستيلاء على مزايا وممتلكات البعض لحساب البعض الآخر. وقد عرفت الجنسية في الإسلام، إلا أنها لم تؤسس فيه على أسس حق الدم أو حق الإقليم، وإنما ارتبطت بما يسمى حق الديانة، وهذا واضح من قوله تعالى (إن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون) ومن هذه الآية الكريمة نلاحظ أن مفهوم الجنسية في الإسلام قد اختلط بالدين، فنتج عنه جنسية واحدة ومشتركة لكل من اعتنق دين محمد صلوات الله وسلامه عليه، ومن ثم كانت الجنسية مرادفة للدين في الإسلام. إلا أننا لا نميل إلى إتباع الرأي السابق، لأن الاعتقاد به والسير على أساسه يعني أن المسلمين هم فقط من سيكونوا وطنيين، أما أهل الديانات الأخرى الموجودين في الأقاليم الإسلامية، سوف يكونوا أجانب. الأمر الذي من شأنه أن يصطدم بمبدأ هام وجوهري من مبادئ الشريعة الإسلامية وهو مبدأ المساواة في الحقوق والواجبات، فالمساواة في الإسلام لا تكون إلا بين أبناء الوطن الواحد سلمية ومن يحملوا ديانات أهل الكتب الأخرى كاليهودية والمسيحية، فالله جل جلاله عندما أنزل أدم من السماء إلى الأرض، أراد عز وجل أن يفيض نسله حتى يشمل كل أنحاء الدنيا، مكونين شعوباً ودولاً كانت الجنسية هي الوسيلة الوحيدة منذ القدم لتحديد شعب كل دولة، كما أنها تعد الأداة الوحيدة التي اتفقت عليها الإنسانية، لتوزيع السكان بين الدول وتحديد شعب كلاً منها، فإذا كانت الحدود الجغرافية هي أداة تحديد مساحة الدولة فإن الجنسية هي أداة تحديد الشعب الذي يشمل هذه المساحة.

The concept of nationality has developed in all countries as a term to determine who is a citizen and who a foreigner in a certain country. Nationality is as important as a person’s sex and religion. It is there wherever loyalty and sense of belonging to a certain country exist. It can be regarded as a legal political connection that relates a person to a certain country and therefore there is a mutual relationship between the country and the citizen whereby the former offers protection to citizens and the latter abides by loyalty to his/her homeland. Nationality therefore is not to be felt towards a community or a group of people but towards a country. It is the legal measure to decide what people belong to what country. Nationality has nothing to do with tribalism as this means conflicts between certain groups or small regions to gain more benefits. In Islam, nationality is based on religion not on regional or blood relationships. Thus in Islam nationality is the equivalent of religion. However, Islamic sharia believes in equality between people who live on the same land in rights and duties. This made Muslims live in peace even with people who believed in Judaism or Christianity. All are regarded as citizens not foreigners. When Adam first came to live on earth, God has intended his children to fill the whole world to form countries. So, since time immemorial, nationality has become the only possible means to distinguish between people who live in different regions. As geographical borders is the means to decide the location of a certain country, so nationality is the means to identify the people who occupy such a space.

ISSN: 2537-0758