ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







رثاء المدن في فترة الحروب الصليبية

المصدر: الذاكرة
الناشر: جامعة قاصدي مرباح ورقلة - كلية الآداب واللغات - مخبر التراث اللغوي والأدبي في الجنوب الشرقي الجزائري
المؤلف الرئيسي: الشموط، مهدي عواد (مؤلف)
المجلد/العدد: ع12
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2019
الشهر: يناير
الصفحات: 100 - 117
DOI: 10.35156/1949-000-012-007
ISSN: 2335-125X
رقم MD: 1034269
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: يعد رثاء المدن في عصر الحروب الصليبية من أهم الوثائق التي تصور ما حل في تلك المدن من خراب ودمار وحريق، وقد استطاع بعض الشعراء كالأبيوردي أن يضع الأمة الإسلامية، والخليفة تحت الأمر الواقع فقرعهم، ووصفهم بالتقاعس والتخاذل؛ لأنهم لم ينصروا إخوانهم في الشام، ولم يهبّوا لنجدتهم. ومن اللافت أن بعض القصائد جاءت لشاعر مجهول، وربما يكون سبب ذلك الخوف من السلطة، أو غير ذلك. ونجد أيضاً أن الشعر الذي قيل في ضياع بيت المقدس والديار الإسلامية لم يكن بمستوى الحدث، وأن غالب الشعراء اكتفى بالبكاء على المدن الضائعة دون التعريض بمن سلّم بين المقدس. جاءت القصائد في رثاء المدن بعمومها بكائية يظهر فيها الحسرة والتوجع على حال الأمة، وهي في معظمها مقطعات شعرية، حاول ناظموها أن يستثيروا الهمم، وأن يرسموا حال تلك المدن بعد الاحتلال والدمار والخراب الذي حل بها. أما من الناحية الفنية فإن الصنعة الأدبية والزخرفة اللفظية والاهتمام الواضح باللفظ على حساب المعنى كان سمة عامة لكثير من تلك القصائد.

The most important documents is an elegy of cities at the Crusades which depicting the destruction and fire to these cities , some poets to put the Islamic nation and the Claiph in real situation as Alaboradi who insulted them and described them as inaction and weakness; because they did not support or help their brothers in the Alsham. It is interesting that some of the poems were unknown poet, may be they were afraid of the authority or otherwise. I found that the poetry that was said in the loss of Jerusalem and Islamic regions was not at the level of the event, and that most of the poets only cried over the lost cities without indicating who caused of losing Jerusalem. Generally, the poems elegies the cities shows sorrow and regretting of the Islamic nation, which are mostly peaces of poetry, by which the poems tried to encourage the nation and to draw an image of the occupation and destruction. The technical point of view, it seem that as a literary work and verbal decoration it is clear they were interest in pronunciation at the expense of meaning, it was a common feature of many of these poems.

ISSN: 2335-125X

عناصر مشابهة