ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







Despair and Depression in John Osborne’s Look Back in Anger

العنوان بلغة أخرى: اليأس والكآبة في مسرحية جون أزبرون "أنظر للوراء بغضب"
المصدر: مجلة الزرقاء للبحوث والدراسات الإنسانية
الناشر: جامعة الزرقاء - عمادة البحث العلمي
المؤلف الرئيسي: الغزو، نوح إبراهيم (مؤلف)
المجلد/العدد: مج20, ع1
محكمة: نعم
الدولة: الأردن
التاريخ الميلادي: 2020
الصفحات: 145 - 149
DOI: 10.34028/1069-020-001-001
ISSN: 1561-9109
رقم MD: 1055943
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: الإنجليزية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: يتناول هذا البحث موضوع اليأس والكآبة في مسرحية جون أزبرون "أنظر للوراء بغضب". تصور المسرحية حياة الشاب المثقف جيمي بورتر الذي يعاني من قلة الاعتداد بالذات والكآبة نتيجة زواجه أعلى من منزلته الإجتماعية والعزلة التي يعيشها بعد وفاة والده. يناضل جيمي بشدة من أجل تأكيد ذاته من خلال توجيه غضبه إلى زوجته البرجوازية والتي تزوجته ضد رغبات عائلتها وبالتالي يعاني من حياة مليئة بالضغوطات والتي تتطور إلى كآبة تؤثر بشكل سلبي على حياته الاجتماعية وتصرفاته. يعتبر جيمي نفسه متحدث باسم العمال ومعاناتهم والذين يعيشون عالما كئيبا وحياة لا قيمة لها بسبب المجتمع الإنجليزي الطبقي الذي لا يعترف بوجودهم. ينجح جيمي, في نهاية المسرحية, في تعليم زوجته أليسون المعنى الحقيقي للمعاناة ومعنى أن تكون وحيدا وبلا حيلة وذلك بعد أن تخسر طفلها ويحاول الاثنان أن يتعاملا مع الهموم ومشاعر اليأس من خلال ممارسة لعبة الدب والسنجاب.

This paper addresses the issue of despair and depression in John Osborne’s play Look Back in Anger. The play describes the life of the young intellectual Jimmy Porter who suffers from low self-esteem and depression as a result of marrying above his social status and the solitude that he lives after the death of his father. Jimmy struggles hard to assert himself through directing his rage at his upper class wife, who marries him against the wishes of her family, and therefore suffers from stressful life that develops into depression that negatively affects his social life and behavior. He considers himself as a spokesman for the suffering workers who inhabit a bleak world and live a meaningless life as a result of the strict hierarchical British society that does not recognize their existence. At the end of the play, Jimmy succeeds in teaching his wife, Alison, what real suffering is and what it means to be lonely and helpless after losing her baby, and they both attempt to cope with their anxieties and feelings of despair through playing the bear and squirrel game.

ISSN: 1561-9109

عناصر مشابهة