ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







أهمية المعرفة التفصيلية بعوامل البيئة التنظيمية في صياغة الاسترتيجيات الادارية والتسويقية

المصدر: مؤتمر منظمات متميزة في بيئة متجددة
الناشر: المنظمة العربية للتنمية الإدارية وجامعة جدارا
المؤلف الرئيسي: عناقرة، باسم ماجد (مؤلف)
مؤلفين آخرين: الشرع، فتحي (م. مشارك)
محكمة: نعم
الدولة: الأردن
التاريخ الميلادي: 2011
مكان انعقاد المؤتمر: أربد
الهيئة المسؤولة: المنظمة العربية للتنمية الادارية و جامعة جدارا
الشهر: أكتوبر
الصفحات: 29 - 53
رقم MD: 119150
نوع المحتوى: بحوث المؤتمرات
قواعد المعلومات: EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: ربما لا يدرك البعض أهمية العوامل البيئية التنظيمية ومدى تأثيرها على العمليات الإدارية والتسويقية، حتى يفاجأ مدير التسويق وكذلك الإدارة العليا بمجموعة المتغيرات التي تخرج المنظمة من الأسواق وتؤدي بها إلى الإفلاس. هذا الخطر المحدق بالمنظمات منشأة ليس فقط تجاهل المدراء للعوامل البيئية الخارجية، وإنما القصور الحاصل في المراجع العلمية بعدم إيلاء هذا الجانب الإهتمام الكافي، وقد اتضح ذلك من الإستبانة الموجهة للأساتذة الجامعيين وخبراء التسويق. إن تجاهل مصطلح البيئة الخارجية في المراجع العلمية العربية مقارنة بالقدر الذي يستحقه قد يترك أثراً سلبياً على قدرة (الطلبة) المدراء المستقبليين في تقدير مجمل المخاطر التي يمكن أن تتعرض لها منظماتهم، خاصة مع سرعة الإتصالات والمواصلات الحديثة وتداعيات ثورة المعلومات التي تفرض على مدراء التسويق المتابعة اليومية لمجمل المتغيرات البيئية. إن مكمن الخطر كامن أيضاً في سرعة متابعة المستهلك نفسه للمتغيرات البيئية من خلال الإنتقائية الإستهلاكية التي يتمتع بها عبر التسويق الإلكتروني الحديث. أخيراً لا يمكن الإعتماد على المراجع الأجنبية في فهم المتغيرات البيئية الخارجية لأن الخبير الأجنبي غير مؤهل لفهم البيئة العربية، خاصة إذا كان الأمر متعلق بمتغيرات ثقافية وفكرية، وربما تكون مفاجأة الثورات العربية درساً لا ينسى لكثير من مدراء المنظمات، الذين أغفلوا المتغيرات الفكرية والثقافية للعالم العربي. لتجنب مزيداً من المخاطر السوقية يستعرض هذا البحث تفصيلاً أدق وأوضح لمفهوم البيئة التنظيمية عسى أن يكون رديفاً للقصور الحاصل في المراجع العربية.