ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







البيوتات العلمية من خلال كتاب التحبير للسمعاني "ت. 562 هـ. / 1166 م."

المصدر: مجلة جامعة خاتم المرسلين العالمية
الناشر: جامعة خاتم المرسلين العالمية
المؤلف الرئيسي: محمد، نجيب عبدالفتاح جيلاني (مؤلف)
المجلد/العدد: ع1
محكمة: نعم
الدولة: نيجيريا
التاريخ الميلادي: 2023
التاريخ الهجري: 1444
الشهر: يناير
الصفحات: 154 - 249
ISSN: 2811-3225
رقم MD: 1450742
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch, HumanIndex
مواضيع:
كلمات المؤلف المفتاحية:
البيوتات العلمية | السمعاني | كتاب التحبير | القرن السادس | الحياة العلمية | الحديث | العواصم الإسلامية | الحضارة | Scientific Bios | Al-Samani | Al-Tahbir Book | Sixth Century | Scientific Life | Hadith | Islamic Capitals | Civilization
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: كان من فضل الله - عز وجل على أمة الإسلام ريادتها وسبقها لمن سبقها من الأمم في مجالات كثيرة، أبرزها ؛ الكتابة والتصنيف في مجال علم التراجم والأنساب والإسناد، ومن هذه الكتب ؛ كتاب التحبير للسمعاني، حيث ترجم فيه المشايخة، وقد وصف أكثرهم بأنهم من أهل البيوتات العلمية، ومن أبرز هذه البيوتات بيت القشيري، والصاعدي، والشحامي، والصالحاني والجويني، والصابوني، والسوري والسمعاني، وغير ذلك. وكان بين أعلام هذه البيوتات مصاهرات، وعلاقات علمية تعلما وتعليما، ولم تخل علاقاتهم الاجتماعية من الود والأخلاق الحسنة، ووصف جلهم بأنهم من "بيت العلم والحديث"، أو "بيت العلم"، فضلا عن الكثير من الصفات والألقاب العلمية، كالفقيه، والمحدث، والواعظ، والخطيب، والعالم، والشيخ، والأديب، والشاعر، والمفسر، والكاتب والأصولي، والإمام، والقاضي والعابد والزاهد، والورع، وغير ذلك. وكان لهذه البيوتات جذور تاريخية زمانيا وجغرافيا، فقد كان لهم أصول بدأت قديما حتى وصلت إلى القرن السادس الهجري الذي صنف فيه السمعاني كتاب التحبير، وامتدت إلى القرن السابع وما تلاه من قرون، وتشعبوا في منطقة جغرافية شملت معظم الحواضر والعواصم الإسلامية كالقاهرة والبصرة وبغداد وبلاد الشام فضلا عن منطقة خراسان وما وراء النهر.

It was from the grace of God - the Almighty - on the nation of Islam its leadership and preceded it to those who preceded it from the nations in many areas, most notably; Writing and classification in the field of translation, genealogy and attribution. Among these books are; Al-Tahbir book by Al-Sama'ani, in which he translated for his sheikhs, and most of them were described as being among the scholars, and among the most prominent of these biotas are: Bait Al-Qushayri, Al-Sa„idi, Al-Shahami, Al-Salhani, Al-Juwayni, Al-Sabouni, Al-Suri, Al-Samani, and others. Among the notables of these houses were intermarriages, and scientific relations of learning and education, and their social relations were not devoid of friendliness and good morals, and most of them were described as being from the “house of knowledge and hadith,” or “the house of science,” as well as many scientific qualities and titles, such as the jurist, the modernizer, and the preacher. The preacher, the scholar, the sheikh, the writer, the poet, the interpreter, the writer, the fundamentalist, the imam, the judge, the worshiper, the ascetic, the pious, and so on. These houses had historical roots both temporally and geographically, as they had origins that started in the past until they reached the sixth century AH, in which Al-Samani classified the Book of Inquiry, and extended to the seventh century and subsequent centuries, and branched out into a geographical area that included most of the Islamic cities and capitals such as Cairo, Basra, Baghdad and the Levant , as well as the Khorasan and Transoxiana region.

ISSN: 2811-3225