ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







تطوير المنتوج على أساس تراكم المعرفة الداخلي والخارجي : دراسة تحليلية في ظل البيئة التنافسية للسوق العراقية

المصدر: مجلة الإدارة والاقتصاد
الناشر: الجامعة المستنصرية - كلية الإدارة والاقتصاد
المؤلف الرئيسي: الفضل، مؤيد عبدالحسين (مؤلف)
المجلد/العدد: ع 74
محكمة: نعم
الدولة: العراق
التاريخ الميلادي: 2009
الصفحات: 45 - 68
ISSN: 1813-6729
رقم MD: 422145
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: إن عملية تطوير المنتوج يجب أن يتم بشكل متواصل تبعاً للتطورات القائمة على أساس الميزة التنافسية العالمية وخاصة ما يتعلق منها بالألبسة لكون الأذواق والرغبات للمستهلك في تطوير مستمر ومن هنا لا بد من تكوين قاعدة معرفية أساسية يتم الاستناد إليها في عملية التطوير المذكورة، وحيث أن المنظمة تعمل تحت تأثير اثنين من العوامل المؤثرة (البيئة الداخلية، البيئة الخارجية)، لذلك لا بد من تجميع المعرفة اللازمة لذلك في صـيغة معرفـة ظاهريـة (بيانـات ومعلومـات، أرقام ومؤشرات كمية). وتشكل هذه البيانات والأرقام الأساس المعرفي الـلازم لتطـوير المنتـوج، والتـي يـتم الحـصول عليهـا فـي بيئة المنظمة الداخلية والخارجية التي تعمل المنظمة ضمنها. إن البيئة الداخليـة هو ما يتعلق بالنشاطات الداخلية بين الأقسام Technological Activities في حـين أن البيئـة الخارجيـة وهـي النشاطات المتعلقة بالتسويق Marketing Activities وبالتحديد بالمستهلك وذلك في إطار الصناعات المختلفة. إن الربط بين البيئـة الداخلية والخارجية يتطلب نوعـاً مـن الإبـداع (Creative)، ويتم التأكيد هنا على الإبداع الفردي (Creative individuals) والذي من شأنه أن يقود إلى المعرفة من خلال التوظيف الفعال للبيانات والمعلومات المعرفية بين طرفي المعادلة، الخارجي وهو مـا يتعلق بالتـسويق، والداخلي، الذي يتعلـق بالنـشاطات بـين أقـسام المنظمة والذي يعرف بالتجميع الداخلي للمعرفة الذي يقوم على أساس (مصفوفة تراكم المعرفة الداخلي) والتي تربط بـين كافـة أقـسام المنظمة. أما بالنسبة للتجميع الخـارجي للمعرفـة فهـو يعتمـد فـي تنفيـذ ذلـك علـى أسـاس مـرحلتين وهمـا مرحلة المستهلك الأولي والمستهلك النهائي. ويتم ذلك بالاعتماد على النماذج الرياضية لدارسة سلوك المستهلك واللازمة لبناء المعرفة حول سلوكه تجاه المنتج وهذه النماذج تعتمد لقياس رأي وردود فعـل المستهلك تجاه الخصائص التي يتمتع بها المنتج المحلـي والأجنبـي وهـي: (الأداء، الهيئـة، المعوليـة، المتانـة، التطـابق، الجمالية، الفاعليـة للخدمـة والقيمة المدركة) والتي تـم تـضمينها فـي استمارة الاستبيان. وقد خرج الباحث بنتائج ومؤشرات كمية تشير إلى أهمية توظيف المؤشرات التي يتم الحصول عليها من النماذج أعلاه والاستبانة وما هو حاصل من تراكم معرفي خارجي وذلك لدعم عملية بناء مصفوفة تراكم المعرفة الداخلية وبالتالي تطوير المنتوج. ومن أهم هذه النتائج والمؤشـرات هي: 1- يجب دارسة سلوك المستهلك (الأولي والثانوي) وتجميع كافة المعلومات عن رغباته وتطلعاته وبناء قاعدة معرفية يستفاد منها في تطوير المنتوج المحلي. 2- يجب استثمار المؤشرات المعرفية المتراكمة من خـارج المنظمـة عـن سـلوك المـستهلك فـي تطوير المنتج الحالي قياساً بالمنتج الأجنبي. 3- اعتمـاد نظـام مصفوفة تراكم المعرفة الـداخلي كأسـاس في الاستفادة مـن المؤشرات المذكورة أعـلاه فـي تطـوير المنـتج بـشكل مـستمر ومتواصـل مـع التطورات العالميـة، وبمـا يؤمن الحفاظ على الميزة التنافسية للمنظمة.

This study focuses on the Knowledge management and new product development. The products developed by using internal and external accumulation knowledge based on. For many technologies firms their approach is based on exploiting technological innovation in a rapidly changing market and competitive advantage. Whether innovations are stimulated by customer need, technology manufacturing or a host of other factors. Mathematical models and questionnaires will be used to help guide vaders through this complex field of study. Finally, the organizational heritage of the firm (in Iraqi or Jordanian competitive market environment) will influence its future decisions regarding the markets in which it will operate.

ISSN: 1813-6729
البحث عن مساعدة: 707961

عناصر مشابهة