ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







التداخل الوظيفى فى العلاقات النحوية

المصدر: دراسات عربية وإسلامية
الناشر: جامعة القاهرة - مركز اللغات الاجنبية والترجمة التخصصية
المؤلف الرئيسي: الفريجي، منيرة عبدالله ناصر (مؤلف)
المجلد/العدد: ج46
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2014
الصفحات: 25 - 55
رقم MD: 606410
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase, IslamicInfo
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدفت الدراسة إلى التعرف على التداخل الوظيفي في العلاقات النحوية. وأشارت إلى أن العربية قسّمت كلماتها إلى أسماء، وأفعال، وحروف، ثم وضع النحاة أصولًا وخصائص لكل واحدة منها تفرقه عن غيره، سواء أكانت هذه الخصائص والأصول شكلية، أو وظيفية، أو معنوية، إلا أن بناء الحدود لم يكن محكمًا مانعًا، مما جعل بعض كلمات العربية يتداخل على بعضها الآخر، فكان التبادل الوظيفي بين الأسماء، والأفعال والحروف. وتحدث الدراسة عن الفرق بين التداخل الوظيفي والتعدد الوظيفي، وأسباب التداخل الوظيفي ومظاهره. كما استعرضت الدراسة مبحثين وهما، تناول المبحث الأول باب صرفي (أنمذجة تطبيقية)، وناقش المبحث الثاني باب نحوي تركيبي (أنمذجة تطبيقية). واختتمت الدراسة بإشارة إلى عدة نقاط ومنها، أن النحاة قد تنبهوا إلى ما يعتري التراكيب أحيانًا من تجاذب بين المعنى والإعراب، أو بين الأبعاد الدلالية الخالصة من جهة والضوابط الشكلية المختلفة من جهة أخرى، وأن التداخل الدلالي بين الوظائف النحوية وحده ليس كافيًا للقول بتعدد الاحتمالات الإعرابية في التركيب، وأنه سيصبح للوظائف النحوية صور أخرى لم ينص عليها النحاة. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018

عناصر مشابهة