ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الفتاوى السياسية ومخاطرالإنزلاق فى مسارات التيه : مصر والعراق وليبيا نموذجا

المصدر: آفاق سياسية
الناشر: المركز العربي للبحوث والدراسات
المؤلف الرئيسي: سعيد، كرم (مؤلف)
المجلد/العدد: ع8
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2014
الشهر: أغسطس
الصفحات: 64 - 74
رقم MD: 649592
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

19

حفظ في:
المستخلص: "سلطت الدراسة الضوء على الفتاوي السياسية ومخاطر الانزلاق في مسارات التيه مصر والعراق وليبيا نموذجاً. فتعيش دول المنطقة على صفيح ساخن منذ اندلاع ثورات الربيع العربي التي أطاحت بعدد معتبر من قادة وحكام المنطقة فصحيح أن الحراك الثوري تم الالتفاف عليه بالتأسيس لتفاهمات جديدة لإنهاء حالة الاحتقان والتوتر السياسي الذي تعيشه غالبية دول المنطقة إلا أن الأزمة عادت من جديد بعد المكاسب التي حققتها داعش في العراق ونجاح احتجاجات 30 يونيو في الإطاحة بحكم جماعة الإخوان في مصر ناهيك عن حراك عسكري تعيشه ليبيا الآن زاد من انغماس هذه المجتمعات في همها الداخلي لا سيما بعد أن دخلت الفتاوي السياسية على خط الأزمة التي تعيشها المنطقة العربية منذ أكثر من أربع سنوات. وتناولت الدراسة نهر الفتاوي السياسية في القاهرة أثناء فترة 25 يناير وما تلي فترة عزل مرسي وإعادة إنتاج الفتاوي السياسية ورئاسيات 2014 وتديين المعركة الانتخابية فلا يخفي أن ثمة حالة من الاستياء العام أوساط قطاعات من المصريين على جماعة الإخوان جراء ممارسات قادتها طوال عامهم الرئاسي 2012 ومحاولتهم إقصاء مناهضيهم والإمساك بمفاصل الدولة لذلك ثمة حالة من الاندفاع وسط القطاعات الشعبية والنخب السياسية الرسمية والأهلية التي أسهمت في صنع أحداث 30 يونيو. ثم تطرقت الدراسة إلى جدل الفتاوي الذي أشعل الأزمة في العراق والذي ظهر في سطوع نجم داعش والفتاوي القلقة التي أدت ضبابية الصورة، وإلى ليبيا ففي الوقت الذي تندرج فيه الفتاوي السياسية الممتدة من بغداد إلى طرابلس مروراً بالقاهرة ضمن غاية أكبر هي التأكيد على ازدواجية السياسة والدين إلى جانب الدور المحتمل للفتوي في تشويه الصورة الذهنية لقوي سياسية ومجتمعية بعينها فإن بلوغ غاية هذه الفتاوي حقق هدفه في العراق بينما لم تتيسر الحال في القاهرة وطرابلس لعدة اعتبارات منها تصاعد حالة الاستقطاب السياسي والمجتمعي ودخول المناخ في مصر وليبيا مرحلة الشحن ووصول الوضع السياسي إلى ذروة التأزم. كُتب هذا المستخلص من قِبل المنظومة 2022"