ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







دور الكتاب الهنود في تدوين تاريخ الأدب العربي الهندي

المصدر: ثقافة الهند
الناشر: مجلس الهند للروابط الثقافية
المؤلف الرئيسي: سليم، محمد (معد)
المجلد/العدد: مج66, ع1
محكمة: نعم
الدولة: الهند
التاريخ الميلادي: 2015
الصفحات: 144 - 153
ISSN: 0970-3713
رقم MD: 734403
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase, HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدفت الدراسة إلى التعرف على" دور الكتاب الهنود في تدوين تاريخ الأدب العربي الهندي". وذكرت الدراسة أن الأدب العربي الهندي يعرف بغزارة إنتاجه، ووفرة مؤلفاته، وتنوع موضوعاته وكثرة إنجازاته. كما أوضحت أنه نظراً لهذا التراث العربي الزاخر، وهذا النتاج الأدبي الغزير، وهذا الإنتاج الفني الوافر مما دفع بعض الكتاب الهنود إلى تدوين هذا التراث الضخم وجمع هذا الرصيد الأدبي والثقافي الغني إيماناً منهم بأن هذ التراث إذا لم يتم تدوينه وجمعه فإنه سيصبح نسي منسي أو سيبتلعه الزمان وستعبث به يد الدهر بالتلف والضياع. كما بينت الدراسة أن هذا التراث لم يتم على أيدي العرب وإنما حصل ذلك على أيدي الكتاب الهنود. كما ذكرت أن أول محاولة في تدوين تاريخ هذا التراث الأدبي الهندي هي محاولة غلام على آزاد البلكرامي" المعروف بين الأوساط الأدبية ب “حسان الهند" لقصائده الرائعة في المديح النبوي، والثاني: ل "عبد الحي الحسني وكتابه نزهة الخواطر أو الإعلام بمن في تاريخ الهند من الأعلام، والثالث: للدكتور أحمد الندوي الذي ألف كتابا باسم" مساهمة الهند في النثر العربي خلال القرن العشرين، والرابع: خورشيد إقبال أحمد الندوي، الذي ألف كتاباً اسمه " اللغة العربية في الهند عبر العصور. واختتمت الدراسة ذاكرة أننا في هذه الأيام نجد أن تدوين تاريخ الأدب العربي الهندي جار على قدم وساق، ونجد هذا جلياً واضحاً فيما يقدمه الباحثون من بحوث جامعية في الجامعات الهندية المختلفة، أو فيما يكتبه أساتذة الفن والفكر وعلماء الأدب والتاريخ من دراسات وبحوث إما عن مساهمة رجال منطقة معينة أو مؤسسة معينة أو عن شخصية أدبية وغيرها، والكل يساهم قدر مستطاعه في تدوين تاريخ الأدب العربي الهندي وإحياء التراث العربي وإبقاءه والحفاظ عليه من الضياع. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018

ISSN: 0970-3713