ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الشيخ محمد بن راشد: ضمانة اكيدة لمنع الازمات: القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي: البحث عن عالم أفضل

المصدر: مجلة اتحاد المصارف العربية
الناشر: اتحاد المصارف العربية
مؤلف: هيئة التحرير (عارض)
المجلد/العدد: ع419
محكمة: لا
الدولة: لبنان
التاريخ الميلادي: 2015
الشهر: اكتوبر
الصفحات: 80 - 83
رقم MD: 741035
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: استهدف المقال تسليط الضوء على القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي. وأشار إلى أن القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي 2015، والتي انعقدت في دبي يومي 5 و6 أكتوبر شكلت حدثًا دوليًا استثنائيًا، حتى أن العديد من الباحثين والمحللين وصفوها ب(دافوس الاقتصاد الإسلامي). وأوضح المقال أن القمة التي رعى انعقادها وحضر افتتاحها نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل المكتوم ركزت على مناقشة موضوعات جوهرية ومتنوعة تتعلق بالاقتصاد الإسلامي بكافة قطاعاته والمسائل التي تؤثر ويتأثر بها بما في ذلك فرص الأعمال والاستثمار في مجال التمويل والتأمين الإسلاميين، والصناعة الحلال والسياحة العائلية والمعرفة الإسلامية والفن والتصميم والاقتصاد الرقمي ومعاييره الشرعية، والحلول العملية للمشاكل والمصاعب التي تعترض وتعيق نمو الاقتصاد الإسلامي. واستعرض المقال كلمات الشيخ محمد بن راشد، وسلطان المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي خلال جلسة الافتتاح، كما قدم كلمات رئيس مجلس إدارة مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي محمد القرقاوي، وأمين عام مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي عيسى كاظم. وتطرق المقال إلى أن أعمال القمة تضمنت في يوميْها عقد جلسات نقاش وحوار ومناظرات تناولت مختلف القضايا في الاقتصاد الإسلامي. واختتم المقال بالإشارة إلى عدد من الجوائز التي تم توزيعها على أصحاب المبادرات والأفكار المتميزة والتي ساهمت في تعزيز التبادل التجاري والعلاقات الاستثمارية بين الدول الإسلامية، ومن المؤسسات التي فازت بتلك الجائزة، فئة المال والتمويل: مركز دبي المالي العالمي من دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلةً ب عيسى كاظم، وذلك عن نجاح المركز في إصدار صكوك بقيمة 700 مليون دولار. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018