ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







مشكلات الطالبات الجامعيات المغتربات ودور الخدمة الاجتماعية فى التعامل معها : دراسة تطبيقية على طالبات سكن جامعة الأميرة نورة بالرياض

العنوان بلغة أخرى: The Problems of Alienated University Female Stadents and The Rols of Social Work in Dealing with it : An Applied Study on Housing of Princess Nora University in Riyadh
المؤلف الرئيسي: المهيلب، طرفة عبدالعزيز (مؤلف)
مؤلفين آخرين: أحمد، أحمد حسني إبراهيم (مشرف)
التاريخ الميلادي: 2016
موقع: بريدة
التاريخ الهجري: 1437
الصفحات: 1 - 153
رقم MD: 769599
نوع المحتوى: رسائل جامعية
اللغة: العربية
الدرجة العلمية: رسالة ماجستير
الجامعة: جامعة القصيم
الكلية: كلية اللغة العربية والدراسات الاجتماعية
الدولة: السعودية
قواعد المعلومات: Dissertations
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على مشكلات الطالبات الجامعيات المغتربـات داخل السكن الجامعي وتحديد أسباب تلك المشكلات وآثارها والوصول إلى دور الخدمة الاجتماعية للحد من مشكلات الطالبات الجامعيات المغتربات داخل سكن جامعة الأميرة نورة بالرياض، وتنتمي هذه الدراسة إلى نمط الدراسات الوصفية، وقد تم بناء استبانة لجمع البيانات من أفراد مجتمع الدراسة تكونت من (٤٥) عبارة موزعة على أربعة محاور وهي تمثل أداة الدراسة طبقت على عينة من طالبات سكن جامعة الأميرة نورة واستخدم أسلوب العينة العشوائية البسيطة قوامها 10% من جملة الطالبات المقيدات في سكن طالبات جامعة الأميرة نورة والذي بلغ عددهن (١١٠٠) طالبة وبذلك تصبح عينة الدراسة (١١٠) طالبات تم سحبها من كل المستويات الدراسية الموجودة بالسكن، ليصبح عدد الاستبيانات الكلي للطالبات (98) استبانة، والذي يمثل نسبة 89% من المجموع الكلي لمفردات الدراسة، و يعد معامل الثبات العام للاستبانة مرتفعا حيث بلغ (0.75)، وقد اعتمدت الدراسة على منهج المسح الاجتماعي لجمع المعلومات من الطالبات وتحليلها وفق برنامج (SPSS) الإحصائي، وسعت الدراسة إلى تحديد مشكلات الطالبات الجامعيات المغتربات ودور الخدمة الاجتماعية في التعامل معها. وقد توصلت الدراسة إلى النتائج التالية: 1-أكدت الدراسة أن الطالبات المقيمات في سكن جامعة الأميرة نورة لا يوجهن مشكلات في العلاقات الاجتماعية تمثلت في الثلاث الأول في الترتيب باعتبارها أعلى العبارات إيجابية وهي (علاقتي جيدة مع الأخصائية الاجتماعية بالسكن، تحسن المشرفة استقبالي، لدي الرغبة في المشاركة في أي نشاط بالسكن). 2-أكدت الدراسة أن الطالبات المقيمات في سكن جامعة الأميرة نـورة يـوجهن مشكلات تعليمية تمثلت في أعلى المراتب في المشكلات التعليمية وهي (عدم احتواء مكتبة السكن على كتب متنوعة وجديدة، يعمل بالمكتبة موظفات مؤهلات تأهيلا جيدا، أعاني صعوبة الاستذكار لكثرة التفكير بالأسرة). 3-أكدت الدراسة أن الطالبات المقيمات في سكن جامعة الأميرة نورة يواجهن مشكلات سوء التكيف مع السكن تمثلت في أعلى المراتب وهي (عدم حيادية المشرفات لجميع الطالبات في معالجة المشكلات، شروط السكن بالمدينة الجامعية غير واضحة لطالبات، الشعور بالغربة والبعد عن الأهل، ضعف مستوى الخدمات الطبية بالمدينة). 4-أن أسباب مشكلات الطالبات الجامعيات المغتربات في سكن جامعة الأميرة نورة تمثلت في أعلى المراتب في هذا المحور وهي (تدني مستوى الخدمات التعليمية، سوء العلاقـات الاجتماعية داخل المدينة الجامعية، تعقيدات إجراءات القبول والتسكين، عدم وجود مكاتب للأخصائيات الاجتماعيات بشكل كاف، قلة الأنشطة الاجتماعية والترفيهية).

5-أن الآثار المترتبة على المشكلات التي تواجه الطالبات الجامعيات المغتربات في سكن جامعة الأميرة نـورة تمثلت في أعلى المراتب في هذا المحور وهي (انخفاض تقدير الذات، الشعور بفقد الشهية للأكل، انعدام الثقة بالآخرين، ضعف ترابط العلاقات الاجتماعية داخل السكن، الشعور بالغربة والبعد عن الأهل). 6-تأكد الدراسة على وجود قصور في دور الخدمة الاجتماعية للحد من مشكلات الطالبات الجامعيات المغتربات في سكن جامعة الأميرة نورة تمثلت في أعلى المراتب في هذا المحور وهي (تشاركنا الأخصائية في معرفة اللـوائح والجزاءات، توجد لقاءات دورية بين الطالبات والأخصائية الاجتماعية داخل السكن، تتوفر الحلول المناسبة عند اللجوء للأخصائية الاجتماعية، استخدام الإجراءات واللوائح بمرونة، يتم التعامل مع مشكلات الطالبات بسرية من قبل الأخصائيات الاجتماعية). 7-عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0.05) بين استجابات أفراد مجتمع الدراسة حول مشكلات الطالبات الجامعيات المغتربات ودور الخدمة الاجتماعية في التعامل معها، وفقا لجميع المتغيرات، في كل محور من المحاور الدراسة. 8-وعدم وجود فروق بين استجابات أفراد مجتمع الدراسة على جميع المحاور مجتمعة. وقد كان من أهم التوصيات للدراسة ضرورة وضع خطة محددة لسكن الطالبات لتفادي مشكلات الطالبات الجامعيات المغتربات، وضرورة متابعة مشكلات الطالبات لإيجاد الحلول المناسبة وذلك بإنشاء قسم للمتابعة بسكن الطالبات، كذلك ضرورة زيـادة عدد الأخصائيات الاجتماعيات بسكن الطالبات وذلك من خلال زيادة عدد مكاتب الأخصائيات الاجتماعيات وعدم إشراكهن بنفس المكتب.