ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الضرائب ودورها في تشجيع وتنمية المشروعات الصغرى والمتوسطة لتعزيز التنمية الاقتصادية

المصدر: مجلة العلوم الإقتصادية والسياسية
الناشر: جامعة الزيتونة - كلية الإقتصاد والعلوم السياسية - بني وليد
المؤلف الرئيسي: شليدة، خميس عبدالسلام (مؤلف)
مؤلفين آخرين: الصغير، الشارف أنبية عامر (م. مشارك)
المجلد/العدد: س3, عدد خاص
محكمة: نعم
الدولة: ليبيا
التاريخ الميلادي: 2015
الشهر: مايو
الصفحات: 293 - 299
رقم MD: 823418
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: هدفت الورقة إلى تسليط الضوء على الضرائب ودورها في تشجيع وتنمية المشروعات الصغرى والمتوسطة لتعزيز التنمية الاقتصادية. اشتملت الورقة على محوريين أساسيين، وهما: المحور الأول: تعريف المشروعات الصغرى والمتوسطة، حيث تعددت التعريفات لهذه المشروعات حسب طبيعة المعيار المستخدم في كل دولة من دول العالم، ومن أهم هذه المعايير، أولا: معيار عدد العمالة، ثانياً: معيار الاعمال السنوي، ثالثاً: معيار الحصيلة السنوية، فالمنشأة الصغيرة هي " كل شركة أو منشأة فردية تمارس نشاطاً اقتصادياً إنتاجياً أو تجارياً، وأكثر الطرق شيوعاً لتعريف المشروعات الصغرى والمتوسطة تستند في معظمها على حجم الموجودات الثابتة أو عدد العاملين بالمنشأة". المحور الثاني: النظام المحاسبي في المشروعات الصغرى والمشروعات، فنشأت وتطورت المحاسبة بتفاعل عوامل اقتصادية واجتماعية وقانونية أدت إلى ظهور الحاجة إلى خدمات المحاسب في كافة المؤسسات بتقديم البيانات والمعلومات التي تساعد على معرفة نشاط الإنتاجي للمنشآت الاقتصادية خلال فترة معينة، وتوضيح المركز المالي في تاريخ معين، وتساعد الإدارة في ترشيد عملية اتخاذ القرارات، وتقوم المحاسبة بوظائف رئيسية هي: أولاً: تجميع وتحليل البيانات، ثانياً: القياس، ثالثاً: التوصيل. واختتم البحث بالإشارة إلى أن المحاسبة تمثل أداة أساسية لإدارة وتطوير العمل، ولكنها تشكل أيضاً عقبة هائلة، وذلك لأسباب كثيرة، فبينما تكمن فائدتها في أنها " تبرز" طبيعة ونطاق العمل، وقد يشعر صاحب المشروع أن الدولة تستغل ذلك لفرض ضريبة على المؤسسة أو فرض تراخيص أو ضوابط أخرى. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018