ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







آداب المعلم في الفكر التربوي الإسلامي ومدى تحلي أعضاء هيئة التدريس بها بكلية التربية بجامعة أم القرى من وجهة نظر طلاب الدراسات العليا

العنوان بلغة أخرى: The Teacher Etiquette in Islamic Educational thought and Extent that the Faculty Members Embracing them in Education College, Umm Al Qura University from Graduate Students Perspective
المصدر: المجلة التربوية
الناشر: جامعة سوهاج - كلية التربية
المؤلف الرئيسي: آل عايش، عبدالله بن حلفان بن عبدالله (مؤلف)
المجلد/العدد: ج42
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2015
الشهر: اكتوبر
الصفحات: 429 - 497
DOI: 10.12816/EDUSOHAG.2015.125922
ISSN: 1687-2649
رقم MD: 824615
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

94

حفظ في:
المستخلص: يعد عضو هيئة التدريس حجر الزاوية في العملية التعليمية، ولهذا تبذل الجامعات كل إمكانياتها في إعداده وتطوير مهاراته ليتوكب عطائه مع احتاجات طلابه والتحديات المعرفية والتقنية التي يرفضها الواقع المعاصر، والفكر التربوي الإسلامي يبرز العديد من آداب التي يجب أن يتحلى بها عضو التدريس الجامعي ليحقق رسالته المنوطة به وليكون محط تقدير وإجابي طلابه، ويصبح مصدر عون لهم، ولهذا هدف الدراسة الحالية إلى التعرف على المقومات الشخصية والمهنية لعضو هيئة التدريس الجامعي في ضوء آداب المعلم في الفكر التربوي الإسلامي وما مدى تحليه بها من وجهة نظر طلاب الدراسات العليا، وقد توصلت الدراسة بعض النتائج التالية منها، أن أفراد عينة الدراسة يوافقون بصورة عامة على تحلي أعضاء هيئة التدريس بآداب المعلم في الفكر التربوي الإسلامي، وقد جاءت الأداب المرتبطة بالكفايات الشخصية لعضو هيئة التدريس " في المرتبة الأولى في درجة الموافقة، في حين جاء المحور الثاني:" الاداب المرتبطة بالكفايات المهنية لعضو هيئة التدريس" في المرتبة الثانية من حيث درجة الموافقة. وتوصي الدراسة بتكثيف الدورات التدريبية لأعضاء هيئة التدريس، والتي تتضمن اكتساب مهارات توظيف سيكولوجية التعليم في التدريس، والتعرف على خصائص الطالب الجامعي، والفروق الفردية وتطبيقاتها في العملية التعليمية وتكثيف الدورات التدريبية المتعلقة باختيار الوسائل التعليمية المناسبة للتدريس الجامعي، وتدريب أعضاء هيئة التدريس على مهارات إنتاج واستخدام الوسائل التعليمية وتقنيات التعليم.

The faculty member is considered as the main part of the educational process. This calls universities to subject all their possibilities to develop university staff in order to correspond with the contemporary knowledge and technology challenges. The Islamic educational thought represents much etiquette that professors should have in order to get the appreciation of their students as well as to be their inspiration examples. Thus, the current paper aims at identifying the personal and professional characteristics of the professors in the light of the teacher etiquette from Islamic educational thought as well as to the extent they have them from postgraduate students' perspective. The study came with a number of important results as follows: the subjects of the study have a general agreement that professors have the teacher etiquette of Islamic educational thought. The etiquettes of personal adequacy located firstly. At the second level, the etiquettes in relation to professional is located. The study recommends that there should be courses dealing with the skills of employing the learning psychology in teaching; identifying the characteristics of students and individuals differences; selecting of educational methodology; producing and training on using educational technology.

ISSN: 1687-2649

عناصر مشابهة