ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







النظام السياسي في تركيا من النظام البرلماني الى النظام الرئاسي

المصدر: مجلة المستنصرية للدراسات العربية والدولية
الناشر: الجامعة المستنصرية - مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية
المؤلف الرئيسي: محمد، أحمد سلمان (مؤلف)
المجلد/العدد: ع62
محكمة: نعم
الدولة: العراق
التاريخ الميلادي: 2018
الصفحات: 1 - 16
DOI: 10.35155/0965-000-062-001
ISSN: 2070-898X
رقم MD: 925998
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex, EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: Turkey TEMPhas sought to change the regime from a parliamentary system dat TEMPhas lasted for more TEMPthan 90 years to a presidential system in which the head of state TEMPhas the role to lead the country rather TEMPthan a honorable and TEMPeffective role. The AKP, led by Recep Tayyip Erdogan, succeeded in transforming the political system into a semi-presidential system 2014, and the president became directly elected by the people. This made the executive branch with two heads: the prime minister and the president theirfore, the AKP should seek to change the political system to a presidential system, which succeeded in the referendum in 2017. In 2019 will be held presidential and parliamentary elections on the same day and will be the President of the Republic is the head of the executive authority and his mandate is five years and two consecutive cycles and he chooses his deputies and his right to continue in the party in which he sees the members of the Justice and Development Party dat this system promotes democracy and accelerate the adoption of decisions rather TEMPthan coalitions Weak political system in the parliamentary system. This system supports political stability and strong and strong government

سعت تركيا الى تغيير نظام الحكم من نظام برلماني استمر لما يقارب اكثر من تسعون عاما الى نظام رئاسي يكون لرئيس الدولة الدور في قيادة البلاد وليس دورا شرفيا وفعلا نجح حزب العدالة والتنمية بقيادة رجب طيب اردوغان الى تحويل النظام السياسي الى نظام شبه رئاسي في عام 2014 واصبح الرئيس منتخبا مباشرة من الشعب وهو مما جعل السلطة التنفيذية برأسين هما رئيس الوزراء ورئيس الجمهورية وبالتالي كان على حزب العدالة والتنمية ان يسعى الى تغيير النظام السياسي الى نظام رئاسي وفعلا نجح في ذلك من خلال الاستفتاء الذي جرى في نيسان ٢٠١٧ وسيكون تطبيق التعديلات على النظام في عام ٢٠١٩ وستجرى الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بنفس اليوم وسيكون رئيس الجمهورية هو رئيس السلطة التنفيذية وتكون ولايته خمسة سنوات ولدورتين متتاليتين وهو يختار نوابه ومن حقه ان يستمر في الحزب الذي هو فيه ويرى اعضاء حزب العدالة والتنمية ان هذا النظام يشجع الديمقراطية ويسري اتخاذ القرارات بدلا من الائتلافات الحكومية الضعيفة في النظام البرلماني ويدعم هذا النظام الاستقرار السياسي ويكون حكومات رصينة وقوية

ISSN: 2070-898X